http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

الحركة الوطنية الشعبية الليبية تبارك إنتصارات بنغازي

بوابة افريقيا 0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت الحركة الوطنية الشعبية الليبية في بيان لها اليوم الإربعاء ،تلقت "بوابة إفريقيا الإخبارية" نسخة منه ،بأنّها تبارك للشعب الليبي تطهير مدينة بنغازي من فلول التنظيمات الإهابية.



 وتقدمت الحركة في بيانها إلى ضباط وجنود القوات المسلحة ورجال الاجهزة الامنية وشباب احياء بنغازي ،بالتهنئة "بما حققوه من عمل جبار لاسقاط المؤامرة التي استهدفت ليبيا والتي عملت علي تحويل المدن الليبية الي امارات اسلامية متطرفة تؤسس للتخلف والارهاب وتدمر مكتسبات الشعب الليبي. وفق نص البيان .

وأضافت الحركة بأن "ما انجزته القوات المسلحة في بنغازي واجدابيا يؤكد انها صمام الامان للوطن ووحدته وامنه واستقلاله واستقراره  وحماية منجزاته وتامين مستقبل ابنائه".

وذكرت الحركة الوطنية الشعبية الليبية في بياناها بما أسمته "مواقفها الداعمة لجهود القوات المسلحة في استعادة ليبيا من براثن الارهاب وتخليصها من التبعية للاجنبي"

 مجدّدة دعوتها لما أسمته بـ"الحوار الوطني الجاد لجمع جهود الشعب الليبي مع قواته المسلحة والاجهزة الامنية" ،كما دعت الحركة الشعب الليبي الى الوحدة  لاسقاط ما وصفتها بـ"مؤامرة فبراير" التي 
"دمرت ليبيا وحولتها الي مستنقع للمخابرات الاجنبيه ومصدر لتصدير الاٍرهاب" وفق نص البيان.

كما طالب بيان الحركة الوطنية الشعبية بـ"تفعيل قانون العفو العام  والذي ينص علي إسقاط كل التهم  الباطله الموجهة الي  افراد الشعب المسلح والاجهزه الامنيه والشرطه من يوم ١٥/٢/٢٠١١ ".

 داعيًا في بيانها "كل منتسبي القوات المسلحه من الضباط وضباط الصف والجنود بمؤسسات الشعب المسلح والاجهزه الامنيه الي الالتحاق  بوحداتهم وتنظيمها سرا او علنا للمساهمه في تحرير ليبيا من الارهابيين والمتطرفين وعملاء المخابرات الاجنبيه  والعصابات المسلحه  التي عاثت في البلاد فسادا وإرهابا وقتلا وتدميرا وأوصلت البلاد الي ما وصلت اليه اليوم من خوف وجوع وافلاس وفلتان أمني وتفريط في السياده الوطنية ،والعمل الجاد لتحقيق الامن والامان لليبيين جميعا ، من اجل بناء ليبيا جديدة السيادة فيها للشعب والحرية فيها للوطن" على حدّ تعبيرها .

كما تقدّمت الحركة في بيانها ،بـ"التعزية الي القوات المسلحة واجهزة الامن وشباب بنغازي في الشهداء الذين قدموا ارواحهم في سبيل الوطن" .

وختمت الحركة الشعبية الوطنية بيانها بالتأكيد "على ضرورة التفاف الشعب الليبي حول القوات المسلحة والاجهزة الامنية لانقاذ الوطن واستعادته ولتمكين الشعب من العيس بامن وسلام ليتمكن من بناء نظام ديمقراطي تحقق فيه ارادة الشعب ، واطلاق مشروعات تنموية تكفل حياة كريمة لجميع الليبين وتبشر بمستقبل مزدهر لليبيا" وفق تعبيرها.
 

 




شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com