http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

خارجية حكومة الإنقاذ تستنكر التصعيد العسكري في بنغازي وأجدابيا

اجواء 0 تعليق 27 ارسل لصديق نسخة للطباعة
وزير الخارجية بحكومة الإنقاذ الوطني علي أبوزعكوك أجواء نت : خاص 24 فبراير 2016 - 14:28
استنكرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الإنقاذ الوطني، في بيان لها أمس الثلاثاء، التصعيد العسكري في مدينتي بنغازي وأجدابيا.

 



وجاء في البيان الذي تلاه وزير الخارجية علي أبوزعكوك، أن هذا التصعيد لا يصب في مصلحة استقرار الوطن٬ وسيؤدي إلى إجهاض الحلول السلمية للأزمة السياسية، ويعزّز الانقسام الذي تشهده البلاد.

 

وندّدت الخارجية بـ "الانتهاكات التي يتعرض لها المدنيون في بنغازي"، وناشدت المجتمع الدولي التدخل لتوفير ممرات آمنة لإيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين، وتسهيل علاج الجرحى.

 

وفي سياق متصل، ذكر بيان باسم "أهالي بنغازي المهجرين في طرابلس" أن المعارك في بنغازي تدور بين بقايا كتائب القذافي والثوار٬ بحسب البيان الصادر أمس الثلاثاء.

 

وأوضح البيان "أن جنودا من اللواء 32 معزز الذي كان يقوده خميس القذافي وآخرون من الكومندوس الفرنسي يقاتلون إلى جانب قوات الكرامة في بنغازي"، داعياً ثوار المدن الليبية كافة إلى توحيد الصف ضد عودة "الجماهيرية" تحت أي مسمى.

 

وتشهد مدينة بنغازي منذ أمس الأول الإثنين اشتباكات عنيفة بين "قوات الكرامة" وقوات "مجلس شورى ثوار بنغازي"، عقب إطلاق القيادة العامة للقوات المسلحة التابعة لمجلس النواب عملية عسكرية باسم "دم الشهيد".

شارك هذا الخبرانشر الخبر عبر شبكات التواصل الاجتماعي



شاهد الخبر في المصدر اجواء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com