http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

الحكومة الليبية تشدّ على أيادي أهالي مدينة صبراتة

بوابة افريقيا 0 تعليق 23 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استنكرت الحكومة الليبية المؤقتة ،في بيان لها الأربعاء ،بشأن محاولات تنظيم الدولة الإرهابي السيطرة على مدينة صبراتة ،ما وصفته ،بتلكك المجتمع الدولي في الاستجابة للدعوات المتكررة من المؤسسات الشرعية المنتخبة في ليبيا بتقديم المساعدة في التصدي لهذا الخطر المفروض على تسليح الجيش الليبي الذي يحقق الانتصارات تلو الانتصارات على هذه الجماعات و بإمكانيات متواضعة في حربه المقدسة نيابة عن العالم.



هذا و أهابت الحكومة المؤقتة بالمواطنين بالتكتل و نبذ الخلاف و الالتحام بوحدات الجيش الليبي وتقدم الدعم و الإسناد لأفراده في حربه المقدسة على ما وصفته بـ"الإخطبوط" الذي سيطال الجميع ،و تقدّمت الحكومة في ذات الوقت بالتحية لأهالي مدينة صبراتة اللذين هبوا للدفاع عن مدينتهم و تبارك تصديهم لهؤلاء المارقين.

و أضافت الحكومة المؤقتة في بيانها ،أنها و في حين ارتفعت عديد الأصوات في ذلك الوقت و للأسف مازالت تنكر وجود هذه الجماعات المارقة و تتستر عليها و تصفهم بأنهم ثوار في محاولة لتغطية عين الشمس بالغربال الأمر الذي أصل البلاد إلى ما وصلت إليه و منحهم الوقت لتنفيذ مخططاتهم الجهنمية في السيطرة على المدن الليبية و مفاصل الدولة و مقدراتها فبعد سرت و النوفلية هاهي التنظيمات الإرهابية تخرج من مدينة صبراتة في محاولة للسيطرة على هذه المدينة و الانطلاق منها للإستحواذ على بقية المدن بالغرب الليبي و خصوصا بعد الضربة القاسمة التي تعرضت لها هذه الجماعات في مدينة بنغازي و أجدابيا.




شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com