http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

البرتغال تساعد تونس على حماية حدودها مع ليبيا

ليبيا المستقبل 0 تعليق 40 ارسل لصديق نسخة للطباعة



إرم نيوزأكد وزير الخارجية البرتغالي أغوستو سانتوس سيلفا، أنّ بلاده "ستساعد تونس على تأمين حدودها الجنوبية مع ليبيا"، خلال حديثه عن تطورات الأوضاع الأمنية التي تشهدها ليبيا. وأشار سيلفا خلال مؤتمر صحفي مع نظيره التونسي خميس الجهيناوي، إلى أن البرتغال "ستساهم بشكل فعّال في تطوير الإمكانيات العملياتية للجهازين الأمني والعسكري التونسيين، وخاصة في مجال التجهيزات والتكوين، من أجل حماية الحدود التونسية".

وأوضح الوزير البرتغالي الدعم اللامشروط لمسار الانتقال الديمقراطي في تونس، مشدداً على استعداد الاتحاد الأوروبي لمواصلة تقديم الدعم لتونس حتى تبلغ مرحلة الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي. وأكد أغوستو على أنه بإمكان تونس الاعتماد على البرتغال، وكذلك الاتحاد الأوروبي، دائماً، حتى تحسّن من الأوضاع الاقتصادية والسياسية والأمنية. وأعلنت تونس الحرب على الإرهاب بعد عملية سوسة الإرهابية في السادس والعشرين من يونيو 2015، والتي ذهب ضحيتها 39 قتيلاً، ثلاثون منهم بريطانيون.

وكانت تونس، في شهر أكتوبر الماضي، ضحية لعملية إرهابية انتحارية، استهدفت حافلة للأمن الرئاسي، خلفت 14 قتيلاً و13 جريحاً من الأمنيين. وتحدث الدبلوماسي البرتغالي، في تقرير لوكالة تونس أفريقيا للأنباء، عن الجانب الاقتصادي، فأكد أنّ يوم 22 مارس القادم، سيشهد لقاء يجمع مسؤولين برتغاليين وتونسيين لدفع التعاون الثنائي بين البلدين. وأشار وزير الخارجية البرتغالي، أن البرتغال رصدت قرضاً لتونس بقيمة 20 مليون يورو لتعزيز التبادل التجاري والنهوض بالاستثمار، وبعث المشاريع من خلال تشجيع رجال الأعمال البرتغاليين على ذلك.

أما وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي فقد أكد أنّ مباحثاته مع نظيره البرتغالي جاءت لمتابعة التوصيات المنبثقة عن الاجتماع الثالث الرفيع المستوى التونسي البرتغالي، بإشراف رئيسي الحكومتين التونسية والبرتغالية في التاسع والعشرين من شهر مايو 2015. وينتظر أن ينطلق تدريس اللغة البرتغالية في بداية السنة الدراسية القادمة 2016-2017 في جميع المعاهد الثانوية التونسية، كلغة اختيارية.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com