http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

المؤتمر والإنقاذ يستنكران أحداث صبراتة وبنغازي وأجدابيا

اجواء 0 تعليق 23 ارسل لصديق نسخة للطباعة
رئيس حكومة الإنقاذ الوطني خليفة الغويل أجواء نت : خاص 25 فبراير 2016 - 14:27
نعى المؤتمر الوطني العام القتلى من الأجهزة الأمنية بمدينة صبراتة الذين سقطوا في الاشتباكات التي جرت بينهم وبين "تنظيم الدولة الإسلامية".
وعبر المؤتمر الوطني في بيان له أمس الأربعاء، عن دعمه للمؤسسات الأمنية والعسكرية وسرايا الثوار بمدينة صبراتة؛ لمواجهة "تنظيم الدولة الإسلامية".
من جهته طالب رئيس حكومة الإنقاذ الوطني خليفة الغويل في مؤتمر صحفي بطرابلس أمس الأربعاء بالوقف الفوري للضربات العسكرية ببنغازي، وفتح ممر آمن للطواقم الطبية والإنسانية.
واستنكر الغويل ما تتعرض له بنغازي وأجدابيا من اعتداءات من "الفئة الظالمة" المدعومة بقوات فرنسية وبقايا مقاتلين تابعين للنظام السابق، وكذلك ما تعرضت له مدينة صبراتة، حسب قوله.
ودعا المجتمع الدولي وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى تحمل كافة مسؤولياتها في ما تتعرض له البلاد من تدخل أجنبي في شؤونها.
وطالب الغويل الحكومة التونسية بوضع حد لتسلل مواطنيها إلى ليبيا، الذين جنّدوا لزعزعة أمن واستقرار ليبيا.
وتشهد مدينة بنغازي منذ بدء عملية "دم الشهيد" التي أطلقتها القيادة العامة للقوات المسلحة التابعة لمجلس النواب مطلع الأسبوع الجاري، اشتباكات مسلحة بين قوات "عملية الكرامة"، وقوات "مجلس شورى ثوار بنغازي"، في محاور قتال عدة بالمدينة.

يشار إلى أن منطقتا النهضة وحطين جنوب صبراتة شهدتا الثلاثاء الماضي٬ اشتباكات بين مجموعات مسلحة و"سرايا ثوار صبراتة" أوقعت عدداً من القتلى في صفوف "سرايا الثوار"، ولم تعرف إلى الآن الإحصائية النهائية لقتلى الطرفين.



 

شارك هذا الخبرانشر الخبر عبر شبكات التواصل الاجتماعي



شاهد الخبر في المصدر اجواء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com