http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

23 قتيلًا وجريحًا حصيلة معركة تحرير صبراتة من داعش

ليبيا المستقبل 0 تعليق 134 ارسل لصديق نسخة للطباعة



إرم نيوزاستقرت حصيلة اليوم الأول من العملية العسكرية لتحرير مدينة صبراتة من سيطرة تنظيم داعش عند 23 بين قتيل وجريح. وأكدت وسائل إعلام ليبية محلية أن 13 قتيلا سقطوا من عناصر القوة المشتركة، وأصيب 10 بجروح متفاوتة، في المعارك الدائرة في صبراتة ضد عناصر داعش. وأشارت المصادر إلى أن خسائر تنظيم الدولة بالعشرات جلهم من الجنسية التونسية، كما تم القبض على مساعد أمير التنظيم في صبراتة ويدعى أبو القاسم جحيش والملقب بـ (الأفغاني).

ونوهت بأن معظم أحياء صبراتة تحت سيطرة القوة المشتركة باستثناء الضواحي الجنوبية، حيث يتمركز عناصر التنظيم. وكانت العمليات العسكرية لتحرير صبراتة غرب ليبيا انطلقت الخميس لتحريرها من سيطرة تنظيم داعش. وكانت الولايات المتحدة نفذت ضربة جوية على مبنى سكني الجمعة، كان 60 تونسياً يتخذونه مقراً في صبراتة وأدى إلى مقتلهم باستثناء 6 جرحوا، قبض عليهم وتم نقلهم إلى النيابة العامة للتحقيق معهم. وأسفرت التحقيقات الأولية عن عزم عناصر داعش تنفيذ عدة هجمات انتحارية وعمليات اغتيال بهدف السيطرة على صبراتة وبعض المدن المجاورة.

من جهتها أكدت قوة الردع الخاصة التابعة لوزارة الداخلية في حكومة طرابلس الموازية القبض على 3 قادة بارزين لتنظيم الدولة “داعش” بضواحي المدينة. وكان العقيد الطاهر الغرابلي رئيس المجلس العسكري لصبراتة قد قال في حديث خاص مع إرم نيوز إن العملية العسكرية انطلقت لتحرير المدينة الواقعة غرب ليبيا من قبضة تنظيم الدولة، وأن مناطق تليل والعلالقة – زواغة – الخطاطبة، جنوب وغرب المدينة، تشهد منذ ساعات مواجهات عنيفة لملاحقة عناصر التنظيم. وأشار الغرابلي إلى أن العملية يقودها سرايا ثوار المجلس وعدد من سرايا وكتائب الزاوية وصرمان والمطرد، وأن هناك تنسيقا كاملا مع مدن العجيلات والجميل وقوات الزنتان، لتأمين جنوب المدينة وتحديدا الطريق الصحراوي، لقطع إمدادات الدواعش وضمان عدم فرارهم. من جهته، أكد المجلس البلدي لصبراتة انطلاق العملية العسكرية للقضاء على ما تبقى من عناصر تنظيم داعش في مدينة صبراتة.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com