http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

اليونيسف ترحب بقرار بلدية الزنتان بعدم إشراك الأطفال بالنزاعات المسلحة

ليبيا المستقبل 0 تعليق 136 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ليبيا: الممثل الخاص لمنظمة اليونيسف يرحب بقرار
بلدية الزنتان بعدم إشراك الأطفال في النزاعات المسلحة

 



د. خليل والسيد الباروني أثناء توقيع مذكرة التفاهم بين اليونيسف وبلدية الزنتان

ليبيا المستقبل (اليونيسف) - 26 فبراير 2016 - تونس: أثنى الممثل الخاص لمنظمة اليونيسف في ليبيا، الدكتور غسان خليل، على مبادرة المجلس البلدي لمدينة الزنتان بتسريح أي طفل دون سن الثامنة عشرة مشارك في النزاعات المسلحة وإعادة دمجه بالمجتمع وكذلك بإنشاء مركز لإعادة التأهيل بمدينة الزنتان.

وأعلن السيد مصطفى الباروني، عميد بلدية الزنتان عن أمانيه "بأن تتكاثف جهود كل الليبيين، الساسة والأعيان والحكماء والمواطنين ومنظمات المجتمع المدني، كلٌ حسب موقعه وقدرته من أجل التهدئة ودعم جهود الإستقرار والسلام وإرساء دعائم الأمن والأمان في البلاد لنصل إلى بناء دولة العدل والقانون والرخاء، الدولة العصرية الحديثة التي طالما حلمنا بها". وأضاف: "علينا أن نورث التنمية والإزدهار لأجيالنا القادمة وأن نوفر لهم جو من الإستقرار والأمن، ولا نورث الضغائن والأحقاد لأطفالنا".

وقد أعرب الممثل الخاص لليونيسف، عن قلقه من تجنيد الأطفال في الجماعات المسلحة، وقال "أؤكد مجدداً لجميع الفرقاء في ليبيا على أن تجنيد الأطفال جريمة ضد الإنسانية وفقا للقانون الدولي وإنني أُحث جميع الفرقاء في مختلف المناطق الليبية على منع من هم دون سن الثامنة عشر من الإنخراط في النزاع المسلح أينما وجدوا، وأؤكد على وقوف منظمة اليونيسف على أهبة الاستعداد لتقديم الدعم اللازم لعملية التسريح وإعادة تأهيل وإدماج جميع الأطفال".

هذا وقد شجع الدكتور خليل بلدية الزنتان على اعتماد نهج مجتمعي يشمل تقديم الدعم الدعم النفسي والإجتماعي للأطفال الذين تضرروا من جراء الصراع، بالإضافة لتوفير الخدمات التي تعنى بالصحة النفسية لهؤلاء الأطفال، وتزويدهم بالمهارات الحياتية وإلحاقهم بالمدارس مما يساعدهم على انطلاقة أفضل لحياتهم ويمكنهم من المساهمة إيجابياً في بناء مستقبل بلدهم.

تنفيذاً لمذكرة التفاهم الموقعة في13  إبريل 2015 بين منظمة اليونيسف وبلدية الزنتان في إطار حملة اليونيسف في ليبيا "معا من أجل الأطفال" التي يشارك بها 18 مجلس بلدي من ضمنها المجلس البلدي لمدينة الزنتان؛ وبناء على التواصل الإيجابي والبناء، إتفق الممثل الخاص لليونيسف وعميد بلدية الزنتان في 20 فبراير 2016 على تشكيل لجنة توجيهية مشتركة لتطوير خطة عمل شاملة لتسريح وتأهيل وإعادة دمج الأطفال وفقاً للمعايير الدولية. وستقوم اليونيسف بتقديم الدعم الفني وتوفير الخبرات المطلوبة لإنجاح المبادرة مستلهمة في ذلك التجارب الناجحة إقليميا. هذا وقد تم الإتفاق على تنظيم الدورة التدريبية الأولى لفريق العمل المكلف لمدة خمسة أيام، تبدأ في 14 مارس 2016.

حول اليونيسف

تعمل اليونيسف في جميع نشاطاتها على تعزيز ونشر حقوق الأطفال ورفاههم. تعمل اليونيسف مع شركائها في أكثر من 190دولة ومنطقة لترجمة هذا الالتزام إلى نشاطات عملية، وتوجه جهودها بشكل خاص نحو الوصول إلى الأطفال الأكثر هشاشة وتهميشا، لتحقيق صالح جميع الأطفال في كل مكان.


Libya: UNICEF’s Special Representative welcomes Al Zintan’s
Decision to Stop the Involvement of Children in Armed Conflict

Tunis, February 26, 2016: UNICEF’s Special Representative in Libya, Dr. Ghassan Khalil, has commended the decision of Al Zintan’s Municipal Council for the release, rehabilitaton and reintegration of any child under 18, involved in the armed conflict, and the establishment of a rehabilitation centre in the city that will also serve adults who as children were involved previously in armed conflicts.

Mr. Mustafa Al Baroni, the Mayor of  Al Zintan, stated “we hope that all Libyans, politicians, sages, citizens and civil society organizations would, each in their own position and capacity, exert more efforts to support reconciliation, stability, peace, safety and security in the country to build a state of justice, law and welfare, the modern state that we all dream of.” He added: “The future generations should inherit development and prosperity; we should leave for our children an environment of stability and security instead of hatred and grudges”. 

UNICEF’s Special Representative in Libya expressed his concern about the recruitment of children in armed groups, and stated: “I would like to stress again to all the opposing parties in Libya that according to humanitarian law, the recruitment of children in armed groups is a crime against humanity, and I urge all parties all over Libya to prevent the involvement of children under 18 years of age in the armed conflict. I assert again that UNICEF is ready to provide the necessary support for the release, rehabilitation and reintegration of all children.”

Dr. Khalil encouraged Zintan’s municipality to adopt a community approach in providing psychosocial support and mental health services for released children, and in ensuring that they are equipped with life skills and enrolled in schools which will guarantee them a better start and a positive engagement in the society.

Within the implementation of the MoU signed between UNICEF and the Municipal council of Zintan on 13th of April 2015 concluded under UNICEF’s “Together for Children” national campaign; and based on the positive and constructive follow up, an agreement was concluded on 20th February 2016 to establish a joint Steering Committee which involves 18 municipal councils, including Zintan’s. The steering committee will work on developing a comprehensive work plan for release, rehabilitation and reintegration of children involved in armed conflit, aligned with international standards. UNICEF will provide the technical support and the needed expertise to ensure the success of the initiative, guided by the global lessons learned. They also agreed to organize an initial five days training for the working team on the 14th of March, 2016.

About Zintan

Zintan is one of the biggest cities in north western Libya, situated roughly 136 kilometres southwest of Tripoli, in the Nafusa Mountains area. The city and its surrounding area has a population of approximately 50,000.

About UNICEF


UNICEF promotes the rights and wellbeing of every child, in everything we do. Together with our partners, we work in 190 countries and territories to translate that commitment into practical action, focusing special effort on reaching the most vulnerable and excluded children, to the benefit of all children, everywhere.
 

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com