http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

مادي يدعو مدن غرب ليبيا التعاون مع غرفة عمليات العاصمة للقضاء على داعش

وال البيضاء 0 تعليق 112 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الزنتان 27 فبراير 2016 (وال) أعلن آمر غرفة عمليات العاصمة التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية ‏العقيد إدريس مادي أن الغرفة دعمت شباب مدينة صبراتة بالذخائر المتنوعة لدحر الفرع الليبي لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” الإرهابي الذي يهاجم المدينة.



وأوضح مادي إن ” قوات الجيش تحركت بقوة لتأمين مناطق جنوب صبراتة والعجيلات تحسباً لهروب الدواعش بذلك الاتجاه” ، لافتا إلى أن “مدينة الزنتان فتحت مستشفياتها لاستقبال جرحى شباب مدينة صبراتة وعلاجهم”.

وقال مادي إن “ما حدث في صبراتة كان متوقعا بالنسبة لنا و نحن قاتلنا الدواعش في المحاور ورصدناهم في أكثر من محور جنوب صبراتة”.

وأضاف “لقد تواصلنا أكثر من مرة مع شخصيات من صبراتة و مدن أخرى و طالبناهم بإيقاف الحرب، والتوحد ضد الإرهابيين الذين يقاتلون معهم و رفضوا ووصفوهم بالثوار”.

وأشار مادي إلى أن “هناك تسجيلات متلفزة لعمليات أسر لأكثر من متطرف أجنبي يستطيع الجميع الاطلاع عليها” مؤكدا أن “أرشيف قناة الزنتان الفضائية شاهد علي ذلك”.

واعتبر أن “الإرهاب هو عدونا” مؤكدا أن الجيش الليبي سيقاتل الإرهابيين أينما وجدوا حتي تتطهر ليبيا من رجسهم، وفقا لتعبيره.

ودعا مادي كل المدن في غرب ليبيا للتعاون مع غرفة عمليات العاصمة وتوحيد الصف و نبذ الفرقة، قائلا إننا “بذلك سننتصر على هذا الورم الذي ينتشر بسرعة وأنه بتفرقنا تزيد قوة الإرهاب.(الزنتان – وال)




شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com