http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

الحاسي: «داعش» انسحب إلى بلدة بن جواد

الوسط 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الناطق باسم جهاز حرس المنشآت النفطية، علي الحاسي، إن تنظيم «داعش» تكبد خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، اليوم الثلاثاء، بوادي إكحيلة جنوب غرب خزانات السدرة.



وأوضح الحاسي لـ«بوابة الوسط» أن حرس المنشآت والوحدات المُساندة لهم تمكنوا من طرد التنظيم مما جعله ينسحب إلى بلدة بن جواد ليتحصن بين المدنيين، ويترك جُثث مقاتليه خلفهم أمام وابل رصاص ومدفعية حرس المُنشآت النفطية والوحدات المُساندة، وغنم آليات ودبابتين لا يوجد بهما أية أعطاب وسيارات وأسلحة خفيفة.

وأضاف الحاسي أن المعركة بدأت على تمام الساعة السابعة والنصف صباحًا واستمرت حتى الساعة السادسة مساء، مشيرًا إلى تعرض أحد خزانات السدرة التابعة لشركة الواحة للقصف الصاروخي عن طريق مدفعية بعيدة المدى.

ونفى الناطق باسم جهاز حرس المنشآت النفطية، في وقت سابق اليوم، الأخبار المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تُفيد بسيطرة تنظيم «داعش» على خزانات للنفط بمنطقة السدرة، وقال إن الشريط المصور (فيديو) الذي بثه التنظيم بالخصوص هو شريط قديم يرجع إلى ما قبل ما يسمى بـ«عملية الشروق»، لافتًا: «إن الصورة تظهر احتراق خزان واحد بينما احترقت 7 خزانات لاتزال آثارها حتى الآن، إلا أن الصورة تظهر الخزانات في حالة سليمة».

يذكر أن خزانات السدرة كانت قد أصيبت بقذائف مباشرة في اشتباكات السدرة، بين حرس المنشآت النفطية وقوات ما يعرف «الشروق» في ديسمبر العام 2014.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com