http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

فرج المبري: تأمين المجموعات المسلحة للحكومة «يحميها من الملاحقة الجنائية»

الوسط 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اعتبر عميد بلدية طبرق المكلف فرج المبري أن تصريحات البعض حول عودة الدروع والمجموعات المسلحة لتأمين حكومة الوفاق الوطني، هي محاولة لمساعدة هذه المجموعات للإفلات من الملاحقة الجنائية.



وقال فرج المبري لـ«بوابة الوسط» الأربعاء «إن عودة الدروع والميليشيات كحراس وحماة لحكومة الوفاق الوطني ومجلسها الرئاسي هو هروب من الملاحقة الجنائية برعاية المبعوث الأممي الجديد مارتن كوبلر، وهو تصرف خاطئ وغير منطقي ولا ينسجم ما مع ما يجرى على أرض الواقع».

وأضاف المبري أن ما يجري على أرض الواقع من «عمليات إرهابية وتقتيل وخطف لم ينج منها حتى الأطفال الصغار، ودون مراعاة لمشاعر أولياء الدم من أرامل وثكالى وأيتام ونازحين ومشردين، وكأن الازدواجية طالت حتى المشاعر الإنسانية».

وأشار المبري إلى أن هذه الجماعات المسلحة تبدأ بارتداء ثوب الوداعة لشخصيتها الجديدة المستنسخ، لزوم المرحلة المقبلة للتغطية على جرائمهم وما وصلت إليه البلاد من تمزق في نسيجها الاجتماعي ودمار لمقدراتها، حتى وصلت إلى حافة الانهيار الاقتصادي.

ورأى المبري أن الليبيين «كانوا في غنى عن هذا كله لولا أجندتهم الخاصة والخارجية وتعنتهم وحبهم للمال والسلطة الذي أضاعوا به الوطن، ويريدون أن يتلاعبوا بعواطف شعبنا الطيب السريع النسيان ليتمكنوا من الوصول للسلطة من جديد وتمكين الإخوان في مفاصل الدولة».




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com