http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

اخبار ليبيا استعادة السيطرة على ميناء السدرة الليبي من داعش

الرصيفة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استعادة السيطرة على ميناء السدرة الليبي من داعش

2016-01-06
الرصيفة الإخبارية:وكالات – أكد الناطق باسم حرس المنشآت النفطية الليبية، علي الحاسي، خروج عناصر داعش من المنشآت النفطية في ميناء السدرة، مشيرا إلى أن الهلال النفطي بات آمنا وتمت السيطرة عليه، فيما قتل عدد من عناصر داعش بينهم قيادي في التنظيم.



وذكرت مصادر إعلامية، ليل الثلاثاء الأربعاء، أن عددا من عناصر تنظيم داعش في ليبيا قتلوا بينهم القيادي بالتنظيم وأمير منطقة هراوة أبو البتار المصري في اشتباكات قرب ميناء رأس السدرة مع حراس المنشآت النفطية الليبية.

وأوضح الناطق باسم حرس المنشآت النفطية الليبية أن المعارك استمرت بين حرس المنشآت وعناصر تنظيم داعش مع مشاركة الطيران.

وأضاف أن الاشتباكات تركزت جنوب غرب منطقة السدرة، حيث شن تنظيم داعش منذ الاثنين هجوما على منشآت نفطية هامة في السدرة ورأس لانوف بشمال ليبيا.

وأشار إلى أن المتشددين هاجموا نقاط التفتيش على بعد يتراوح بين 30 و40 كيلومترا من الميناء، مضيفا أن حارسين قتلا وجرح 16 في الاشتباكات، الثلاثاء، فيما أسفر هجوم الاثنين عن مقتل 7 حراس وإصابة 25 آخرين.

ويحاول التنظيم المتشدد منذ أسابيع التقدم نحو الشرق انطلاقا من سرت لبلوغ منطقة الهلال النفطي، حيث تقع أهم موانئ تصدير النفط الليبي.

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء الليبية أن “أحد خزانات النفط الخام أصيب الثلاثاء إثر تجدد الاشتباكات بالقرب من منطقة السدرة النفطية”.

وأضافت أن “فرق الإطفاء لم تتمكن من الدخول إلى المنطقة المتضررة بسبب سوء الأوضاع الأمنية فيها”، مشيرة إلى “إمكانية انتشار النيران لتطال خزانات أخرى في المنطقة”.

من جهته، قال المستشار الإعلامي في المؤسسة الوطنية للنفط محمد المنفي لـ”فرانس برس”: “فقدنا خزانا بالكامل واحترق ما به من مخزون يعادل 420 ألف برميل”، وأضاف أن “خزانا آخر أصيب إصابة طفيفة وهو الآن تحت السيطرة”.

وكانت النيران اشتعلت، الاثنين، في خزان نفط آخر في منطقة رأس لانوف، لكن فرق الإطفاء لم تتمكن من إخماد الحريق.




شاهد الخبر في المصدر الرصيفة

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com