555555555555555

مصرف الجمهورية يكشف أسباب عدم تفاعل المراكز الخدمية مع البطاقات الإلكترونية

وكالة التضامن 0 تعليق 158 ارسل لصديق نسخة للطباعة

مصرف الجمهورية يكشف أسباب عدم تفاعل المراكز الخدمية مع البطاقات الإلكترونية

قال المتحدث الإعلامي "أسامة حميدان" إن أسباب عدم تفاعل المراكز الخدمية مع البطاقات المحلية الالكترونية التي تصدرها المصارف التجارية لعدم امتلاك هذه المراكز رخص وأذونات مزاولة مهنة . 

وأكد "حميدان" اليوم الأربعاء – لوكالة أنباء التضامن - أن المصرف يعمل على نشر ثقافة السحب عبر البطاقة الالكترونية للحد من إشكالية نقص السيولة بالمصارف التجارية، مضيفا أن سقف السحب اليومي للشراء ب 300 دينار في ظل النقص الحاصل في السيولة النقدية. 

ولفت "حميدان" إلى أن عدد المراكز الخدمية التي تم تفعيلها حتى الآن بلغت قرابة 15 مركزا بين صيدليات وعيادات وأسواق تجارية، مؤكدا استعداد فروع مصرفه للتعامل مع بقية الجهات التجارية حال إتمام مسوغاتها القانونية . 

وأوضح أن طريقة عمل المصرف عبر البطاقة والتاجر تكون من خلال فتح حساب وسيط للتاجر تتم تغطيته من قبل المصرف، لافتا أن الخدمة ستكون مجانية لمدة سنة من بدء استخراج البطاقة.

يشار إلى أن مصرف ليبيا المركزي طلب من المواطنين التوجه لمصارفهم لاستخراج بطاقات الدفع الإلكتروني المحلية، والتي ستكون بديلاً للدفع النقدي "الكاش."

ويذكر أن شركة معاملات للخدمات المالية تقوم حالياً بحث جميع المراكز الخدمية والتجار ومراكز التسوق بأخذ نقاط البيع POS واستخدامها ، بحيث يكون الدفع عن طريق البطاقات المحلية لتجاوز التعامل النقدي (الكاش) إلى التعامل الإلكتروني الآمن والسريع .

وكالة أنباء التضامن - خاص

شاهد الخبر في المصدر وكالة التضامن




0 تعليق