http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

رجال الإطفاء يواجهون «داعش» والطقس السيء في الموانىء النفطية

الوسط 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يواصل رجال الإطفاء محاولة السيطرة على الحرائق التي نشبت في خزانات النفط بمينائي الهروج والسدرة، في ضل ظروف صعبة وقاسية منها القصف المتقطع من قبل تنظيم «داعش» بالإضافة إلى الرياح القوية العالية.



وقال مصدر من شركة الواحة للنفط لـ«بوابة الوسط» الخميس إن اخماد الحريق في أربع خزانات يحتاج إلى عدة أيام حيث إن الخزانات رقم «12 - 17 - 18 - 19» أشتعلت بها النيران ورجال الإطفاء بالشركة يبذلون جهود كبيرة رغم الخطر الذي يتعرضون له باعتبار أن المنطقة أصبحت جبهة حرب بالاضافة إلى رياح القبلي القوية، مضيفاً أن تسرب كبير حدث في الخزان رقم «11» وهو أمر قد يتسبب في نشوب النيران في الخزانات الأخرى.

بالمقابل أكدت المؤسسة الوطنية للنفط بالعاصمة طرابلس عزمها على القيام بمواصلة مهامها والوفاء بالتزاماتها تجاه الشركات المتعاقدة مع المؤسسة، مستنكرة بشدة «الإعتداء الوحشى الغادر الذى استهدف ، خلال اليومين الماضيين، منطقة الهلال النفطى وترتب عليه إضرام النار فى خزانى نفط فى رأس لانوف يقع أحدهما فى حظيرة خزانات تشغلها شركة الهروج ويقع الآخر فى حظيرة خزانات تشغلها شركة الواحة».




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com