555555555555555

إنهاء خدمات "50" صحفيا بسبب توجهاتهم السياسية في طرابلس

بوابة افريقيا 0 تعليق 264 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ناشد العاملون بهيئة دعم وتشجيع الصحافة في العاصمة طرابلس من خلال بيان تحصلت بوابة أفريقيا الإخبارية على نسخة منه، جميع الجهات المسؤولة، من بينهم "المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إزاء ما أقدمت عليه الهيئة، بفصل وإنهاء خدمات 50 صحفيا منذ مطلع العام الماضي بسبب التجاذبات السياسية الحاصلة في البلاد وتركهم دون معيل".

وكشف البيان الموقع من عدد من الصحفيين قيام الهيئة بإيقاف رواتب المتعاونين معها مند شهر مايو من العام الماضي و يشكلون أكثر من 85%  من الكادر الوظيفي للهيئة فضلاً عن منحها رواتب للعاملين بدون رصيد في حسابها المصرفي، كما طالب مسؤولي الهيئة بعض الصحفيين بضرورة انتقالهم قسرا إلى جهات أخرى لأسباب غير معروفة حتى الآن.  

وحمل الصحفيون إدارة هيئة دعم وتشجيع الصحافة بطرابلس المسؤلية القانونية لمنحهم صكوكا من غير رصيد، مطالبين مكتب النائب العام بالتحقيق في سرقة قوت الصحفيين وإيقاف رواتبهم.

وأوضح الصحفيون أن هذا الإجراء الذي أقدمت عليه الهيئة التي من المفترض أن تكون داعمة لهم، يكشف حجم المؤامرة التي تستهدفهم، وهو ما يعتبر سياسة تكميم الأفواه وتجويعها التي تستهدفهم، باعتبارهم حملا زائداً، بدلا من أن يكونوا العنصر الجوهري في التغيير المنشود، وأداة الرقابة التي تصوب المسيرة، وتشير إلى مواطن الخلل وتستنهض الهمم للإصلاح.

والصحفيون الموقعون على البيان هم:

عثمان  اسماعيل 

فاطمة محمود

سعاد  سالم 

 محمد  ربيع 

نهلة   العربي  الميساوي 

 سالمة الشعاب 

أحمد الخميسي 

سمية تنكو 

ثريا الدوكالي 

الهادي القرقوطي 

 هشام  الصيد

.وسام  الرابطي

عوض الشاعري 

محمد  الرحومي 

آمال  محمد

 

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق