555555555555555

39 قتيلاً في تفجير انتحاري بالعاصمة الصومالية

الوسط 0 تعليق 199 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وقع هجوم انتحاري بسيارة ملغومة في سوق بالعاصمة الصومالية مقديشو اليوم الأحد مما أسفر عن سقوط 39 قتيلاً وإصابة 50 آخرين، وذلك بعد أيام من انتخاب رئيس جديد للبلاد، بحسب ما أعلنه مسؤول محلي.

وقال الطبيب عبدالقادر عبدالرحمن مدير خدمة الإسعاف، وفق «رويترز»: «انتشلنا 39 جثة وكان هناك الكثير من المصابين»، وقال مدير المستشفى محمد يوسف إن مستشفى المدينة استقبل 47 مصابًا. وقال شاهد عيان يدعى عيدالله عمر إن السوق دمر، مضيفًا: «كنت في متجري عندما جاءت سيارة إلى السوق وانفجرت. رأيت أكثر من 20 شخصًا على الأرض. كان أغلبهم قتلى ودمر السوق تمامًا».

ولم تعلن حركة الشباب الصومالية التي تقاتل الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة مسؤوليتها على الفور عن الهجوم، وتمكنت حركة الشباب من تنفيذ تفجيرات دموية على الرغم من فقدها أغلب الأراضي التي كانت تسيطر عليها في البلاد لقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي التي تساند الحكومة الصومالية.

وانتخب الصومال هذا الشهر رئيسًا جديدًا هو محمد عبدالله محمد، ويعرف الرئيس المنتخب باسم فراماجو وهو يحمل الجنسيتين الصومالية والأميركية وعمل من قبل رئيسًا للوزراء.

شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق