555555555555555

صانداي تايمز: المخابرات البريطانية في ليبيا لحماية الوفاق

بوابة افريقيا 0 تعليق 57 ارسل لصديق نسخة للطباعة

صحيفة الصنداي تايمز نشرت موضوعا عن التطورات في ليبيا والإعداد في الغرب للتدخل العسكري.

وتقول الجريدة إن فريقا من الخبراء ورجال الاستخبارات البريطانية والأمريكية يتمركزون حاليا في الاراضي الليبية ويعملون على حماية حكومة الوفاق الوطني التي انتقلت إلى طرابلس مؤخرا.

وتقول الجريدة إن رجال المخابرات هؤلاء "يحملون معهم حقائب مليئة بالأموال ويقومون برشوة زعماء القبائل الليبية حتى لا يعارضون التدخل العسكري الغربي المتوقع عن طريق قوات برية".

وتقول الجريدة أيضا إن رجال المخابرات البريطانية والأمريكية يعملون على توفير الحماية لرئيس الحكومة فايز السراج، موضحة أن حكومته تقيم في قاعدة بحرية شديدة الحراسة في العاصمة طرابلس.

وتضيف الجريدة ان أكبر عائق امام حكومة السراج هو تنظيم "داعش" الإرهابي ومعقله في سرت مسقط رأس الزعيم السابق معمر القذافي ويسيطر التنظيم عبر نشر نحو 6 آلاف من مقاتليه على شريط ساحلي يمتد نحو 150 كيلومترا على البحر الابيض المتوسط ويقوم بإرسال مقاتليه إلى اوروبا.

وتنقل الجريدة عن مصادر لم تذكرها تأكيدات بأن هناك ما بين 30 إلى 40 من رجال المخابرات البريطانية في طرابلس بينهم خبراء في التجسس والمراقبة وخبراء في المفرقعات يقومون بتدريب عناصر مسلحة لبدء العمل العسكري على الأرض ضد تنظيم داعش الإرهابي.

المصدر ــ بي بي سي

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق