http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

صدور العدد السادس من جريدة «الوسط»

الوسط 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

صدر اليوم الخميس العدد السادس من جريدة «الوسط» حاملاً انفرادات صحفية متميزة، أبرزها تقرير عن كواليس المواجهة الصامتة بين روما وباريس حول إدارة الشأن الليبي، وأسباب تأجيل جلسة مجلس النواب كانت مقررة للنظر في تعديل الإعلان الدستوري بما يتوافق مع اتفاق الصخيرات.



وتنفرد «الوسط» بحوار مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح الذي شرح حقيقة موقفه من حكومة التوافق، وتهديدات مجلس الأمن بالعقوبات والسيادة الليبية ورفضه التدخل الأجنبي، كاشفًا تفاصيل جديدة عن لقائه مع رئيس «المؤتمر الوطني»، نوري بوسهمين في سلطنة عمان.
ويسلط العدد الجديد الضوء على غزوات قطعان الأبقار لشوارع وأزقة مدينة شحات وحتى أمام المقار الحكومية، مما حولها إلى ما يشبه «مدينة هندية»، ويرصد تحقيق مصور آخر حجم معاناة مدارس سبها من نقص أدوات العملية التعليمية.
وفي صفحة الحوادث يروي مدير مستشفى سانت جيمس ساعات يروي تفاصيل خطفه وتهديد المحتجزين له بتسلمه لـ«داعش».
وتحت عنوان «العاصفة» تنشر الجريدة فصلاً جديدًا من كتاب «سيف الإسلام» للدكتور محمد عبدالمطلب الهوني، الذي يتناول اللحظات الحاسمة للقذافي ونجله سيف وأركان النظام خلال أحداث الأيام الأولى لثورة فبراير.
وفي الصفحات الاقتصادية يكشف تقرير مفصل طبيعة التحركات المبكرة لدوائر اقتصادية دولية ومحلية للفوز بـ«كعكة» الإعمار المرتقبة في ليبيا. كذلك تروي الفنانة المصرية وفاء عامر تفاصيل الجراحة التي أجرتها مؤخرًا، وأعمالها الفنية المنتظرة.

 

يمكنم مطالعة العدد السادس من هنا: جريدة الوسط

 




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com