http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

عقيلة يبحث مع كوبلر آخر المستجدات حول الاتفاق السياسي وتشكيل المجلس الرئاسي

الوسط 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بحث رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، مع مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا، مارتن كوبلر، الاتفاق السياسي وتشكيل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والمستجدات السياسية حولها.



وقال المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب فتحي عبدالكريم المريمي، لـ«بوابة الوسط» إن رئيس المجلس المستشار عقيلة صالح عيسى التقى المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر في مدينة شحات بالجبل الأخضر، وانتقل بعدها إلى لقاء عدد من عمداء بلديات ومشايخ وأعيان وحكماء المنطقة الشرقية.

وأوضح المريمي أن رئيس مجلس النواب بحث مع المبعوث الأممي آخر المستجدات السياسية حول الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات، وتشكيل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.

وأضاف المريمي أن عمداء بلديات ومشايخ وأعيان وحكماء المنطقة الشرقية بحثوا، مع كوبلر، الشروط الواردة في بيان اجتماعهم بمنطقة الوسيطة في الجبل الأخضر، التي تضمنت عدم المساس بالمؤسسة العسكرية وقيادتها وتوزيع المقاعد الوزارية بالتساوي بين الأقاليم الثلاثة في تشكيل حكومة الوفاق الوطني والتمثيل الدبلوماسي في السفارات الليبية بالخارج، وأن يحمي الجيش والشرطة الحكومة، وضمان حقوق المنطقة الشرقية في إعادة الإعمار والتنمية في جميع المجالات.

وذكر المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب أن عمداء بلديات ومشايخ وأعيان وحكماء المنطقة الشرقية أكدوا للمبعوث الأممي «ضرورة تضمين هذه الشروط في وثيقة الاتفاق السياسي النهائي»، وإلا فإن المنطقة الشرقية «بكل مكوناتها السياسية والاجتماعية والعسكرية والأمنية ستكون في حل من الاتفاق السياسي وغير معترفة بحكومة الوفاق الوطني».




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com