http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

الخارجية اللبنانية تستبعد إرتباط خطف اللبنانيين في ليبيا بـ”قضية هانيبال”

عين ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



وكالة ليبيا الرقيمة 

نفت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية أن اختطاف اللبنانيين “محمد مصطفى نزهة” و”خالد مصطفى نزهة “في بنغازي منذ نحو شهر تقريباً،أن يكون له ارتباط بملف قضية “هانيبال القذافي” الموقوف في لبنان.

وأوضح سفير لبنان لدى ليبيا “محمد سكينة “، في بيان صحفي أمس الأربعاء، أن الاختطاف تم على خلفية مالية، لخلاف بين المخطوفين وشركائهما الليبيين.

وأكد السفير اللبناني أن لا دخل لموضوع ابن القذافي بهذه القضية، كون الاختطاف تم في ليبيا قبل توقيف هانيبال، وأن الموضوع قيد المعالجة من قبل السفارة ومن قبل أهل المخطوفين، بعيداً عن الإعلام.

وأبدى السفير “قلقه من أن تكون عملية نشر الخبر على “فيسبوك” من قبل أية جهة تريد الاصطياد في الماء العكر ومن أجل الطمع في كسب المال”، بحسب البيان.

وكان شريط “فيديو” ظهر على شبكة التواصل الاجتماعي بثته مجموعة تطلق على نفسها “وحدة المهام الخاصة لكتيبة المعتصم القذافي”، يظهر اللبنانيين المخطوفين ويطالب بالإفراج على هانيبال القذافي المحتجز لدى السلطات اللبنانية للإستجواب حول قضية اختفاء موسى الصدر في ليبيا.

 




شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com