http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

“داعش برقة”.. ينشر تسجيل مصور للحظة استهداف “عفاريت” ويتوعد روما بفتحها والصلاة فيها

ليبيا الحدث 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نشر تنظيم “داعش ولاية برقة” الإرهابي تسجيل مصور جديد للتنظيم من مدينة بنغازي، يبين دك المقاتلين التونسيين والأفارقة للمنازل بالمدفعية الثقيلة وهدمها، إضافة إلى مشهد إشتباكهم مع الشهيد سالم النايلي “عفاريت” و لحظة إستهدافه في سانية عزيزة.



وورد في التسجيل المصور لقطات لانتحاري تونسي قام بتفجير جسده، بعد توعده للدولة التونسية وأنهم سيثأرون للأخوات المسجونات بتونس، وفق تعبير الانتحاري بالتسجيل، و وغيره من العمليات كإطلاقهم لعشرات قذائف الهاون العشوائية.

وتوعد التنظيم في التسجيل ما سماهم، المرتدين من برلمانيين وعلمانيين وأعمدتهم من الشرطة والجيش والصحوات، أنه أعد لهم من الكؤوس أمرها ومن الحتوف أشرها ومن الحروب أضرها ومن الزحوف أكرها، وفق تعبير التنظيم الإرهابي.

ويظهر التنظيم في تسجيله مقاتلين لا تتجاوز اعمارهم سن 17 و18، وتدريبات لعناصر التنظيم في إحدى مناطق بنغازي التي تقع تحت سيطرته، بالإضافة إلى توجيهه رسالة إلى سماهم بجنود الخلافة المرابطين في تونس والجزائر وأن التنظيم يثني عليهم ويشد على أياديهم، حسب تعبير التنظيم.

وذكر التنظيم في تسجيله أنه لن يوقف القتال حتى يُأذِنْ ويصلي في روما فاتحًا إيطاليا، بالإضافة إلى أنه يدعوا الجماعات المقاتلة التي لم تنضوي تحت التنظيم بعد إلى التوبة وتوحيد الصفوف، حسب تعبير التنظيم.

وختم التنظيم الإرهابي في تسجيله، برسالة موجهة إلى من سماهم بيهود القبلة ومرجئة العصر، ومن حرضوا المسلمين على قتال المجاهدين وأشار إلى أنه لم تمنعهم طول لحاهم وقصر ثيابهم من قطع رؤوسهم، ونوه إلى أن لم خياران إما التوبة وتسليم أسلحتهم وإما القتال.




شاهد الخبر في المصدر ليبيا الحدث

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com