تويتر اخبار ليبيا

مخزون الدقيق على وشك النفاد من درنة شرق ليبيا

ليبيا الخبر 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها

أغلقت مجموعة من المخابز في مدينة درنة أبوابها أمام المواطنين بعد نفاد مخزونها من الدقيق، بسبب الحصار الذي تفرضه قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر على مداخل ومخارج المدينة.

واصطف المواطنون في طوابير لساعات عدة أمام عدد من المخابز التي لاتزال تعمل للحصول على الخبز وفق حصص محددة.

ووجه أصحاب المخابز نداءات عاجلة للجهات المسؤولة عن حصار درنة بالسماح لدخول الحصص المخصصة لمخابز المدينة، حتى تستطيع توفيره للناس.

وحذر أصحاب المخابز من إغلاق جميع المخابز خلال أيام إذا استمر منع إدخال الدقيق وعدم توفير المحروقات اللازمة للتشغيل.

من جانبه جدد المجلس المحلي لمدينة درنة ومجلس أعيان وحكماء القبائل ومؤسسات المجتمع المدني وهيئة الأوقاف بمدينة درنة، نداء الاستغاثة  للجهات المسؤولة فى البلاد والمنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية لنجدة أهالي المدينة.

وأكد بيان المجلس، أن حصار مدينة درنة لايزال مستمراً، رغم الإعلان عن فتح المنافذ البرية مع المدينة.

وأضاف البيان أن قوات عملية الكرامة الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر، تمنع إدخال المواد الغذائية والطبية والمسلتزمات اللازمة والمحروقات.

وطالب المحلي،  الجهات المختلفة في البلاد للعمل على إغاثة سكان المدينة بإرسال السفن عبر الممرات البحرية، مشيرا إلى أن ميناء درنة البحري جاهز بشكل كامل لاستقبال السفن والبواخر.

وقال رئيس المجلس المحلي المكلف رمزي الشاعري لموقع ليبيا الخبر: إن الإعلان عن فتح الطريق تمثل فقط في حركة التنقل بين المدينة وما جاورها ولازالت قوات عملية الكرامة تمنع إدخال الاحتياجات اليومية والضرورية للمدينة.

يشار إلى أن قوات الكرامة أغلقت جميع المنافذ البرية مع مدينة درنة منذ أكثر من 20 يوماً، قبل أن تعلن في 19 من شهر آب/أغسطس الحالي عن فتح الطريق أمام المواطنين.

 

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com