اخبار ليبيا رمضان

حفتر يبحث الاستعدادات الأخيرة لتطهير درنة من الإرهاب ويتعهد بالرد على هجوم الفقهة

الوسط 0 تعليق 280 ارسل لصديق نسخة للطباعة




بحث القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، اليوم الأربعاء، «الاستعدادات الأخيرة لتطهير مدينة درنة من الإرهاب»، متعهدا بالرد على الهجوم الذي استهدف تمركزا للكتيبة 131 عند بوابة الفقهة فجر اليوم الأربعاء.

وقال مكتب إعلام القيادة العامة عبر صفحته على موقع «فيسبوك» إن المشير حفتر قام «بجولة تفقدية في مناطق الجبل الأخضر» وزار «غرفة عمليات عمر المختار» واجتمع «بقياداتها»، وتفقد «محاور القتال المتاخمة لمدينة درنة وسط ترحاب الأهالي في كل المناطق التي مر بها موكبه».

وأوضح مكتب إعلام القيادة العامة أن المشير حفتر بحث خلال جولته «الاستعدادات الأخيرة لتطهير مدينة درنة من الإرهاب» وتعهد «بأن الرد على الغدر بشهداء الكتيبة 131 المتمركزة في منطقة الفقهة سيكون قاسيا في الميدان».

وأشار إلى أن حفتر أجرى «زيارة إلى المستشفى الميداني عين مارة برفقة أفراد من قيادات القوات المسلحة وآمر غرفة عمليات عمر المختار والتقى خلالها كل من أعيان وحكماء ووجهاء المنطقة بجميع تركيبتها وأولياء الدم وبعض من أبطال سرية شهداء عين مارة والجرحى والمدير التنفيذي للمستشفى والطاقم الطبي وبعض العاملين بهذا المستشفى».

وذكر مكتب إعلام القيادة العامة أن المشير حفتر اطلع خلال الزيارة «على إمكانيات المستشفى من ناحية المعدات والأدوية وأنشطة المستشفى». وأثنى «القائد العام خلال كلمة له على مجهودات وتضحيات الأبطال المرابطين بجميع المحاور القتالية».

كما نوه إلى أن المشير حفتر «عقد اجتماعا آخر بفندق التلال بمدينة البيضاء مع أهالي ومشائخ وأعيان المنطقة» الذين قال إنهم «أعلنوا تضامنهم مع الجيش ووقوفهم إلى جانبه في بناء الدولة والحرب على الإرهاب».

وووفق ما نشره المكتب الإعلامي للقيادة العامة عبر صفحته على موقع «فيسبوك» فإن المشير حفتر «أعلن قرب بدء عمليات تحرير درنة لافتا إلى أن كل شيء له وقت وزمن محدد ومدروس بشكل دقيق».

شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com