http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

صرمان وصبراتة ترفضان التفاوض مع عصابة خطفت 20 من أبناءها

عين ليبيا 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة



وكالة ليبيا الرقمية

أعلن عميد بلدية صرمان “محمد الكوني” اليوم السبت، رفض المجلس البلدي التفاوض مع من وصفهم بالمجموعة المسلحة الضالّة التي تمارس جرائم الخطف والاعتداء على المواطنين، معتبراً رضوخ الدولة لابتزازها سيمنحها مزيدا من القوة لفرض شروطها.

وقال “الكوني” في تصريح، إن المجلس سيصدر بياناً بالخصوص لتأكيد موقفه الرسمي من هذه الجماعات الإرهابية.

وفي سياق متصل دان المجلس البلدي صبراتة في بيان له اختطاف 20 من أبناء المدينة في مدينة صرمان أمس الجمعة، على خلفية القبض على خلية إجرامية تمارس أعمال الخطف والابتزاز في المنطقة الغربية كان ضمن ضحاياها أطفال.

وأكد البيان عدم انصياع المجلس لمطالب من دعاهم بالمجرمين الذين ينشرون الخوف والقلق بين المواطنين، مشيراً لإصراره على ملاحقة كافة المتورطين في قضايا الخطف والابتزاز.

وأعرب المجلس عن استغرابه لما أعتبره صمت الجهات المسؤولة في الدولة وعدم اهتمامها بالمنطقة، كما حمّلهم تداعيات الأزمة، داعيا إلى ضرورة التدخل العاجل لمعالجة الوضع.

يشار أن مجموعة مسلحة متهمة بعمليات حرابة وخطف تتبع شخصاً يلقب بـ”النمري”، أقامت استيقافاً بطريق المصيف الى صرمان وقامت باختطاف مواطنين من مدينة صبراتة.

http://platform.twitter.com/widgets/tweet_button.html?count=vertical




شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com