http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

«المجلس الرئاسي»: حكومة الوفاق بعد 48 ساعة «لاستكمال الترتيبات»

الوسط 0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أجّل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، إعلان تشكل الحكومة، إلى ثمان وأربعين ساعة قادمة، «لاستكمل ما تبقى من ترتيبات».



وقال المجلس، عقب اجتماع امتد لساعات متأخرة من الليل، وشهد جدلا حول بعض الحقائب، في بيان حصلت «بوابة الوسط» على نسخة منه، اليوم الأحد، «حرصا على أن لا يكون سيف الوقت قاطعا لاستكمال ما تبقى كي يعلن المجلس حكومة وفاق وطني تلبي أكبر قدر من تطلعات شعبنا الذي ينشد طي صفحة الانقسام السياسي وما جره من محن وويلات على الوطن والمواطن فإن المجلس واثق من تفهم الليبيين والليبيات لأهمية وضرورة تأجيل إعلان الحكومة لثمان وأربعين ساعة قادمة نستكمل فيها ما تبقى من ترتيبات إعلانها».

واستهل المجلس الرئاسي بيانه، قائلا: «منذ أول جلسة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بكامل أعضائه في الأول من يناير الجاري، والمجلس في انعقاد متواصل لإنجاز الاستحقاقات المنصوص عليها في الاتفاق السياسي الليبي وفقا للمواعيد المحددة».

وأضاف المجلس، «ندرك خطورة المرحلة تجاه الوطن والمواطنين لينجز مهمته الأولى بأكبر قدر من التوافق والتمثيل العادل لكل مكونات المجتمع، واستطاع بحمد الله قطع شوط كبير ومهم في هذا الاتجاه».

وأطلع مصدر «بوابة الوسط» على كواليس الاجتماع، قبيل تأجيل الإعلان عن تشكيل الحكومة، المتفق على إعلانها في موعد لا يتجاوز الثلاثين يوما من تاريخ التوقيع على الاتفاق السياسي، ما يعني اليوم الأحد.

وقال مصدر قريب من مجلس الرئاسة لـ«بوابة الوسط» إن خلافا حادا شهده إجتماع المجلس حول حقيبة الخارجية التي يتمسك بحق التصرف في إسنادها كل من رئيس المجلس فائز السراج ونائبه أحمد معيتيق، وانتهى المجلس في اجتماع سابق إلى الاتفاق على تسمية 26 حقيبة.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com