تويتر اخبار ليبيا

غرفة مكافحة داعش صبراتة تتهم ميليشيا العمو بالاستعانة بمرتزقة افارقة

ايوان ليبيا 0 تعليق 48 ارسل لصديق نسخة للطباعة



غرفة مكافحة داعش صبراتة تتهم ميليشيا العمو بالاستعانة بمرتزقة افارقة

ايوان ليبيا - وكالات :

نفت غرفة عمليات محاربة تنظيم الدولة – صبراتة في بيان لها ما روجه المجلس البلدي للمدينة حول وجود قوات من خارج المدينة تقاتل في صفوفهم، مؤكدة أن كل عناصرها تنحدر من صبراتة.

الغرفة أكدت في بيانها على استغلال من وصفتهم بـ”ميليشا العمو” للمهاجرين الأفارقة كمرتزقة للقتال إلى جانبها مشددة على أنها ضبطت بعض الحالات وهو ما أكد الأمر بالدليل القاطع.

واستنكرت الغرفة في بيانها ما ورد من مغالطات في بيان المجلس البلدي صبراتة ومساواة الغرفة التي يتكون عناصرها من ضباط وعسكريين نظاميين، بالميليشيات كميليشا أحمد الدباشي الملقب بـ”العمو” وميليشيا عصام الغول.

وتساءلت عن سبب مطالبة المجلس البلدي لها بالانسحاب وهي التي انتشرت في المدينة بطلب من المجلس نفسه ومجلس الحكماء والمجلس العسكري للمدينة.

واستغربت الغرفة تجاهل المجلس البلدي الاحتجاج على التقارير الإعلامية حول جلوس ميليشيا “العمو” وتفاوضه مع دول أجنبية وربما استلام أموال طائلة وهو ما يعد جريمة تَمَس بالأمن القومي، بالاضافة إلى عدم احتجاجه على التشكيلات التي انضمت للطرف المقابل من خارج المدينة.

وطالبت الغرفة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة، بالتدخل ومعالجة ما وصفته بـ”الخطأ الفادح الذي ارتكبه رئيس الأمن المركزي وجهاز الهجرة غير الشرعية في الجلوس مع ميليشا العمو ومحاولة اضفاء الشرعية عليها رغم انها المسؤول الاول على الهجرة غير الشرعية والتستر على قيادات داعش لعل ابرزها عبدالله الدباشي ابن عّم احمد الدباشي”.

وأكدت غرفة عمليات محاربة داعش في صبراتة أنها تعرضت لعدة استفزازات لكنها تجاهلتها وهو ما اعتبرته الميليشيات نوعاً من الضعف، مؤكدةً أن كل عناصرها نظامية وتنتمي للجيش والشرطة.

وأوضحت الغرفة العسكرية في ختام بيانها أنها على استعداد لوقف إطلاق النار وفقاً للشروط والضوابط التي ترى أنها صالحة للمدينة وأهلها.

شاهد الخبر في المصدر ايوان ليبيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com