http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

مستشفى المرج تناشد المنظمات الدولية دعمها صحيًا

الوسط 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ناشدت رئيسة قسم العناية المشددة بمستشفى المرج فوزية بوفجر، المنظمات الدولية المختصة في الدعم الصحي بسرعة دعم المستشفى، الذي يعتبر من المستشفيات الهامة في المنطقة الشرقية، بما يضمن توفير بعض الأجهزة مثل أجهزة التنفس الصناعي، والمحاليل الطبية.



وحملت بوفجر، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية، المنظمات الدولية مسؤولية هذه المشاكل بعد الوزارة التي لم تتمكن من توفير بعض الاحتياجات نتيجة للظروف المفصلية التي تشهدها ليبيا. وقالت إن الحالة الإنسانية في المستشفى «أصبحت مأساوية جدًا» نتيجة عدم دعم وزارة الصحة له، إضافة إلى غياب الإمكانات.

وأضافت أن النقص الحاد في التمريض، نظرًا للظروف الراهنة، وغياب المستلزمات الأولية التشخيصية تُطوقان الإدارة والعاملين بالمستشفى وتحد من قدرة الطواقم الطبية.

وأشارت مديرة قسم العناية في مستشفى المرج إلى أن الطاقات الوطنية المخلصة تجتهد من أجل المهنية والوطنية، ولكن العجز وصل لما يعرف بأبجديات التشخيص، مثل تحليل الصورة الكاملة للدم الذي يحتاجه المريض، في حالة النزيف، وفي قياس معدلات والمؤشرات المختلفة للدم، والصفائح الدموية، مبينةً أن ذلك يدفع بعض المرضى إلى تكرار التحاليل المكلفة.

وأوضحت بوفجر أن المرضى تصادفهم أيضًا مشكلة إغلاق بعض المصحات الخاصة في ساعات متأخرة في الليل، مبينةً أن ارتفاع تكلفة العلاج والتحاليل قد يمنع المريض من الرجوع إلى المستشفى، مشيرةً إلى أن بعض هذه الإجراءات التي تستدعي هذه التكاليف كانت متوفرة في المستشفيات سابقًا بالمجان.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com