http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

واشنطن تدرس استئناف مساعدات عسكرية معلقة للقاهرة

الوسط 0 تعليق 23 ارسل لصديق نسخة للطباعة



قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، أثناء لقائه بنظيره المصري عبدالفتاح السيسي، إن الولايات المتحدة ستدرس استئناف بعض المساعدات العسكرية المعلقة لمصر.

جاء لقاء الرئيسين على هامش أعمال الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، وفقًا لبيان للرئاسة المصرية.

كانت الحكومة الأميركية قررت الشهر الماضي تعليق إرسال مساعدات قدرها 95.7 مليون دولار إلى مصر، وتأجيل أخرى قيمتها 195 مليونًا لمخاوف تتعلق بحقوق الإنسان.

وأكد ترامب حرص الولايات المتحدة على تطويرها، وكذلك أهمية العمل على تعزيز توافق الرؤى إزاء سبل دفع العلاقات بين مصر والولايات المتحدة، بهدف تحقيق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين.

وسئل ترامب عما إذا كان سيستأنف المساعدات العسكرية لمصر فقال للصحفيين في بداية اجتماعه مع نظيره المصري عبدالفتاح السيسي «سندرس ذلك بالتأكيد».

فيما أكد السيسي، خلال اللقاء، أهمية العلاقات الاستراتيجية مع الولايات المتحدة، وكذلك ضرورة استمرار العمل الدؤوب والمستمر للحفاظ على هذه العلاقات وتعزيزها، انطلاقًا من الاقتناع بمردودها الكبير والهام على مصالح البلدين والشعبين، بالإضافة إلى دورها في تعزيز السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وأعرب السيسي عن تطلع مصر لمزيد من التنسيق والتشاور مع الولايات المتحدة بشأن مختلف قضايا المنطقة، خاصة مكافحة الإرهاب بما يمثله من خطر كبير على استقرار المنطقة والعالم، مشيرًا إلى أهمية مواصلة التصدي بحزم للإرهاب، والعمل على إيقاف تمويله ومده بالسلاح والمقاتلين وتوفير ملاذات آمنة له.

شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com