تويتر اخبار ليبيا

المنصوري ينتقد خارطة سلامة ‘عودة لنقطة الصفر’

بوابة افريقيا 0 تعليق 31 ارسل لصديق نسخة للطباعة



وجّه عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور ضو المنصوري ،انتقادات إلى خارطة الطريق التي أعدها المبعوث الاممي إلى ليبيا غسان سلامة معتبرا إياها عودة لنقطة الصفر.

وقال المنصوري في تدوينة عبر صفحته بموقع فيسبوك ان خارطة الطريق التى اعلنها المبعوث الأممي غسان سلامة هي عودة إلى النقطة (صفر)في المسار الديمقراطي والسياسي والدستوري ومخالفة لدور البعتة الاممية الذي يقتصر على الجانب السياسي ودعم المسار الدستوري.

واعتبر المنصوري أن الخطة انهت المسار الصحيح للوصول إلى دستور يعرض على الشعب صاحب الولاية العامة وليس ملتقى (الايروجريكا) على الطريقة الافغانية الذين لا نعرف معايير اختيارهم وكم سيكون عددهم واين سيجتمعون وهل هذا العدد الذي سيختاره غسان سلامة سيمثل اغلب الليبيين او انه سيضطر لاضافة اي شخص معترض.

وتساءل المنصوري من اين استمد غسان سلامة صلاحياته للتدخل في المسار الدستوري متجاهلا ان هيئة صياغة مشروع الدستور منتخبة من الشعب لاجل اصدار دستور دائم للبلاد وانها انهت المرحلة الأولى من مهامها باصدار مشروع توافقي بين الشرق والغرب والجنوب وبنسبة اكبر من المطلوب دستوريا.

وأضاف المنصوري ،ألم يسال السيد سلامة نفسه عندما يقرر عرض مشروع الدستور على مؤتمر الايروجريكا الذين سيختارهم هو او غيره في ظل التغييب الكامل لإرادة الشعب الليبي الذي اختار هيئة الدستور واوجب عرض ما تنتهي إليه على الشعب ألم يكن حريا بالسيد سلامة أن يحترم إرادة الليبيين الذين جاء لاتقاذهم فيجتهد لإغراقهم في الحل ام ان قصده من خارطة الطريق افساح المجال للمشاريع التدميرية لقطيط وامثاله للدخول من خلال مؤتمر (الايروجريكا) باعتباره يمثل تيار سياسي وبجسم سياسي جديد لن يكون له مكان اذا طرح مشروع الدستور للاستفتاء لانه يجاهر بجنسيته الامريكية.

وقال المنصوري موجها حديث لسلامه " دكتور سلامة عطفا على هذا الشعب الصغير والطيب فهو لا يتحمل كل ما تهدف اليه من تمكين مزدوجي الجنسية وتوطين الهجرة غير الشرعية على حساب شعب عاجز عن توفير قوت يومه وأذكرك  يا معالي المندوب السامي ان يوم امس صدر عن الدائرة الإدارية بالمحكمة العليا حكما باتا بعدم جواز تولي مزدوجي الجنسية للوظائف العامة واننا سوف لن نترك وسيلة الا ونستخدمها من اجل سلامة المسار الديمقراطي واحترام حقوق الليبيين في تقرير مصيرهم بموجب المشروع الذي تم التصويت عليه من هيئة صياغة مشروع الدستور والخيارات أمامنا مفتوحة ما دام لدينا قضاء نحتكم إليه"

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com