فيسبوك اخبار ليبيا

اللجنة الرباعية الخاصة بليبيا تقر خطة عمل أممية

ليبيا الخبر 0 تعليق 110 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها

أقرت اللجنة الرباعية المعنية بالأزمة في ليبيا السبت خطة عمل الأمم المتحدة في ليبيا، وذلك بعد الاجتماع الذي استضافه المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة، وشجع المشاركون في الاجتماع على دعم تنفيذها.

وأعربت اللجنة المكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية، حسبما نشر موقع الجزيرة نت، عن قلقها المستمر إزاء تدهور الأوضاع الأمنية والاقتصادية والإنسانية في ليبيا وخطر الإرهاب.

وقالت في بيان اليوم السبت إنها أقرت الخطة الأممية التي قدمت في اجتماع رفيع المستوى استضافه الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش في الـ20 من الشهر الجاري.

وتضمن المقترح الأممي خطة عمل للانتقال من الجمود السياسي مدتها عام واحد من تاريخ إعلانها كحل للأزمة الليبية، وتنص على تعديلات محدودة للاتفاق السياسي الليبي المعروف باتفاق الصخيرات.

ويعقب ذلك عقد مؤتمر وطني تحت رعاية الأمين العام للأمم المتحدة، يفتح الباب خلاله أمام من استبعدوا وهمشوا في العملية السياسية، وجمع أعضاء مجلس النواب في طبرق والمجلس الأعلى للدولة ممن كان تمثيلهم ضعيفا أو غير ممثلين على الإطلاق.

وسيجري خلال المؤتمر تحديد واختيار أعضاء المؤسسات التنفيذية والاتفاق على إجراء استفتاء لاعتماد الدستور، ثم انتخاب رئيس وبرلمان ويكون ذلك نهاية المرحلة الانتقالية.

تشريع للاستفتاء

وطالبت اللجنة الرباعية من مجلس النواب إعطاء الأولوية لإصدار تشريع لإجراء استفتاء دستوري وانتخابات برلمانية ورئاسية على أن تكون الفرصة متاحة أمام هيئة صياغة مشروع الدستور لمراجعة وتنقيح عملها.

كما تضمنت الخطة استعداد المفوضية الوطنية العليا للانتخابات للأحداث الانتخابية المرتقبة، وإقامة حوار مع الجماعات المسلحة بهدف دمج أفرادها في العملية السياسية والحياة المدنية.

وقدمت مبادرة لتوحيد الجيش الوطني، مع استمرار جهود المصالحة المحلية وتكثيفها، واتخاذ إجراءات حاسمة لمعالجة قضية النازحين داخليا.

وكان سلامة أشار في لقاء مع الجزيرة إلى أن اتفاق الصخيرات جرى التوصل إليه على عجل مما أدى إلى عدم تبنيه من قبل كل الأطراف، معربا عن أمله بأن يتفق الليبيون على التعديلات المطلوبة للاتفاق في الاجتماعات التي قال إنها ستنطلق الثلاثاء المقبل.

وأكد أنه لن يتوانى عن الانتقال إلى المرحلة الثانية من خطته لحل الأزمة الليبية، وتتعلق بالدعوة إلى مؤتمر وطني، في حال فشل الاتفاق في تعديل اتفاق الصخيرات المبرم عام 2015.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com