فيسبوك اخبار ليبيا

الكتاب السياسيون ينعون الرياضي عوض عون

الوسط 0 تعليق 41 ارسل لصديق نسخة للطباعة



حرص عدد من الكتاب الرياضين والسياسيين على أن ينعي كل بصفحته الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، لاعب المنتخب الوطني السابق وفريق الأفريقي عوض عون.

الكاتب السياسي شكري السنكي كتب على صفحته على فيسبوك مشوار حياة عون، لافتًا إلى أنه تبوء العديد من المناصب الرياضية والإدارية العليا، من بينها أنه سبق وتولى وكالة وزارة الشباب والرياضة، ولعب لفريق الأفريقي والمنتخب الوطني الأول لكرة القدم.

وأشار شكري إلى أن عون من أبناء مدينة درنة وقد درس الجامعة فِي بّنْغازي، بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزيّة، وبدأ رحلته الكروية فِي مطلع الستينات، وبرز كمهاجم فذ وقناص فِي مطلع السبعينات، وكان مراوغًا ماهرًا وهدافًا بارعًا حيّر خصومه وأتعب المدافعين فِي كافة الفرق وأرهق حراس المرمى على مختلف مستوياتهم. كان من أبرز لاعبي الأفريقي وقتما كان فريقه يوصف بــ(فريق الأحلام) فِي سبعينات القرن المنصرم ويضم مجموعة مِن أبرز اللاعبين الِلّيبيّين كـ«الباح والفريطيس ومحمّد بونيسة وفهيم رفص وفتحي سلطان».

وأضاف شكري: «كان عون مِن أبرز لاعبي الجامعة الِلّيبيّة، وواحدًا مِن أفضل اللاعبين فِي المنتخب الوطنيّ. وقد لعب أيْضًا فِي صفوف نادي الهلال وقتما كان طالبًا جامعيًا درس بمدينة بنغازي».

وذكر شكري أن عوض عون، خطف ألقاب عدة من نجوم التدريب: «وصفه ماتيكالو بالمهاجم القناص، وقال عنه الإبراهيمي إنه اللاعب الجذاب، كما قال عنه أحد أفضل المدربين الّذِين دربوا الفرق الِلّيبيّة فِي مطلع السبعينات، اليوغسلافي الشهير فلوريان ماتيكالو، مدرب فريق نادي النَّصر فِي عصره الذّهبي، إن عوض عون لاعب يحسن استغلال الفرص الّتي تتهيأ أمامه، ووصفه المدرب الجزائري، الإبراهيمي السعيد، الّذِي درب فريق الهلال ومنتخب المحافظات الشرقيّة فِي مطلع الستينات وفريق دارنس بمدينة درنة فِي السبعينات، أن عوض عون لاعب جذاب على كرته، ومراوغ ماهر».

شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com