اخبار ليبيا رمضان

بني وليد تحيي الذكرى الخامسة للقرار الجائر رقم 7

بوابة افريقيا 0 تعليق 128 ارسل لصديق نسخة للطباعة



تجمع أهالي مدينة بن وليد اليوم الاثنين امام النصب التذكاري لشهداء بني وليد احياء للذكرى الخامسة للقرار الجائر والظالم  رقم 7 لسنة 2012 الذي أصدره المؤتمر الوطني العام بضغط من اعضاء المؤتمر المختارين عن مدينة مصراتة والذي كان مبررا لمليشيات مصراتة لإجتياح المدينة عسكريا بمساعدة عدد من المدن بحجة القبض ازلام النظام السابق ووجود خميس القذافي الذي إتضح بعد الحرب انه هذه المبررات عارية عن الصحة  بعد ان راح ضحيتها المآت من ابناء بني وليد وكذلك تدمير البنية التحتية ومنازل المواطنين

خلال الاحتفالية التي اقيمت اليوم رفع المشاركين فيها شعارات  ولافتات منددة بالقرار الظالم  الذي يتعبر جريمة حرب ضد الانسانية

والقيت خلال الاحتفالية عديد الكلمات التي اكدت على ان هذا القرار الجائر تم اعتماده بتبير  من اعاضاء المؤتمر المنتمين الى جماعة الاخوان الجماعة الليبية المقاتلة بهدف السيطرة على المدينة التي اعتبروها مدينة مارقة بسبب مواقفها التابثة  

وفي كلمة لها قالت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان أنها  رصدت عددا كبير من القتلى المدنيين جراء القصف العشوائي بمختلف الاسلحة الثقيلة والمتوسطة وصل إلى 78 بينهم 7  أطفال و 4  نساء وقرابة 324 شخصا  بالاضافة الى تدمير وحرق اكثر من 3900 منزل ومحل ومصنع يملكه ابناء المدينة مطالبة بضرورة القصاص من الجناة و تقديمهم للعدالة  

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com