http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

أبو هاشم: بوسهمين «رمز المجموعة المتطرفة» ولا نحتاج وساطة لعقلية

الوسط 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الناطق باسم مجلس النواب، فرج بوهاشم، إن كل أعضاء المجلس الرئاسي حريصين كل الحرص على مكافحة الإرهاب وعلى مصلحة الجيش الليبي.



وأضاف أبو هاشم لقناة ليبيا، مساء اليوم الأحد، إن صيغة الاتفاق ليست مرضية بشكل نهائي لكنها مقبولة على أن تبدأ الحكومة عملها برفع الظلم عن الناس، متابعا: «لا نحتاج إلى وساطة للسيد عقيلة صالح لكي ينضم إلى هذا الاتفاق وتغليب مصلحة الوطن».

ووصف أبو هاشم، نوري بوسهمين (رئيس المؤتمر العام، المنتهية ولايته) بأنه «رمز المجموعة المتطرفة وأعلى هرمها»، متسائلا: «كيف يجتمع معه عقيلة صالح» (رئيس مجلس النواب).

وقال: «الكرة في مرمى مجلس النواب من حيث عقد جلسة لاعتماد الاتفاق، لكننا لم نتمكن نتيجة تغليب المصالح الشخصية الضيقة من قبل بعض النواب».

واستدرك أبو هاشم: «مسألة الإعلان عن الحكومة ومدتها 30 يوما أمر تنظيمي يمكن إجراء تعديل له حسب نص الوثيقة والتأجيل لا يعد خرقا قانونيا».

ولفت إلى أن تأجيل الإعلان عن تشكيلة الحكومة، تحسب للمجلس الرئاسي وكان لزاما توضيح الأمر للمواطن الليبي وكل المهتمين».

وقال إنه ليس بالأمر الصعب عقد جلسة في طبرق وقد اقترح البعض عقدها في أماكن أخرى بسبب اقتحام الجلسة الأخيرة.

وسبق القول لمبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا مارتن كوبلر، اليوم الأحد، إنه اقترح على رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح قويدر «حلاً سهلا» لإنهاء الاختلاف حول الحكومة.

وأوضح كوبلر خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة شحات، أن الحل أن يعقد عقيلة اجتماعًا بين كل الأطراف المختلفة على حكومة الوفاق الوطني والتشاور فيما بينها لتقريب وجهات النظر للوصول إلى الحل.

ودعا كوبلر رئيس مجلس النواب عقيلة صالح إلى جمع جميع أعضاء المجلس للاجتماع، والبت في حكومة الوفاق التي ستقدم قائمة أعضائها كاملة لمجلس النواب خلال 48 ساعة.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com