http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

اخبار ليبيا خلافات حول وضع خليفة حفتر وتوزيع الحقائب الوزارية بحكومة الوفاق الوطني

الرصيفة 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة

خلافات حول وضع خليفة حفتر وتوزيع الحقائب الوزارية بحكومة الوفاق الوطني



2016-01-18
الرصيفة الإخبارية:وكالات -قالت مصادر مطلعة على مشاورات المجلس الرئاسي لتشكيل حكومة الوفاق الوطني، عن وجود خلافات حادة حول توزيع الحقائب الوزارية في الحكومة بالإضافة إلى الوضع الرسمي للفريق خليفة حفتر الذى يتولى منصب القائد العام للجيش الوطني الليبي.

وكشفت المصادر النقاب عن أن هناك خلافات حادة بين أعضاء المجلس الرئاسي حول وضع حفتر ومستقبله العسكري، بالإضافة إلى طريقة توزيع الحقائب على الأقاليم الإدارية والسياسية الثلاث في ليبيا، الجنوب والغرب والشرق.

وقالت المصادر التي طلبت عدم تعريفها، أن أعضاء المجلس الرئاسي عن المنطقة الشرقية، يرفضون أي مساس بحفتر أو محاولة الإطاحة به من منصبه، بينما يسعى أعضاء المجلس عن المنطقة الغربية إلى تنفيذ مخططات تنظيم الإخوان لمسلمين والجماعة الإسلامية الليبية لمقاتلة بإخراج حفتر من المشهدين السياسي والعسكري في البلاد.

وتنظر الجماعات المتطرفة التي استولت على السلطة في ليبيا بقوة السلاح وخاصة العاصمة طرابلس منذ نحو عامين، إلى حفتر ،على أنه خصمها الرئيسي في النزاع على السلطة.

ويقود حفتر الجيش الموالى لمجلس النواب المنتهية ولايته ، الذي يتخذ من مدينة طبرق بأقصى الشرق الليبي مقراً له، ويخوض معارك شبه يومية ضد لمتطرفين خاصة في مدن الشرق، درنة واجدابيا وبنغازي.

من جهته, حث المبعوث الأممى في بيان أصدره يوم أمس ، المجلس الرئاسي على الالتزام بالجدول الزمني الجديد الذي أعلنه وضمان تشكيل حكومة الوفاق الوطني في أسرع وقت ممكن.

وأضاف كوبلر انضم لأعضاء الحوار السياسي في شواغلهم”، موضحاً أن”الجداول الزمنية للحوار السياسي الليبي يجب أن تحترم.

ولفت الديبلوماسى الألماني الانتباه إلى أن “الليبيين العاديين هم الذين يعانون عواقب التأخير”.

وكان كوبلر يعقب بهذه التصريحات على إعلان المجلس الرئاسي لحكومة السراج، عن تأجيل الإفصاح عن التشكيلة الرسمية والكاملة لحكومته التي كان مقرراً إعلانها السبت ، لمدة يومين.

وقال السراج في بيان أنه “واثق من تفهم الليبيين والليبيات لأهمية وضرورة تأجيل إعلان حكومة الوفاق الوطني لثمان وأربعين ساعة قادمة لاستكمال ما تبقى من ترتيبات إعلان الحكومة” .

واعتبر أن تأجيل إعلان الحكومة، يأتى “حرصاً على أن لا يكون سيف الوقت قاطعا لاستكمال ما تبقى كي يعلن المجلس حكومة وفاق وطني تلبي أكبر قدر من تطلعات شعبنا الذي ينشد طي صفحة الانقسام السياسي وما جره من محن وويلات على الوطن والمواطن”، على حد قوله.

ويشار إلى أن بعثة الأمم المتحدة في ليبيا, كانت قد اختارت قبل نهاية العام الماضي ، السراج وهو عضو مجلس النواب عن العاصمة الليبية طرابلس، لرئاسة حكومة وفاق وطني لإنهاء الصراع على السلطة بين مجلس النواب وبرلمان طرابلس المنتهية ولايتهم.




شاهد الخبر في المصدر الرصيفة




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com