تويتر اخبار ليبيا

البِدء في تَشغيل جِهاز جَديد لتَحليل الدّم دَاخل المُختبر المَركزي في مَركز بَنغازي الطّبي

وال البيضاء 0 تعليق 65 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 12 أكتوبر 2017(وال)- أفاد مكتب الإعلام في مركز بنغازي الطبي اليوم الخميس أن المختبر المركزي “مصرف الدم” في المركز بدأ في تشغيل جهازين حديثين لتحليل الدم.

ونقل المكتب عن رئيس قسم المختبر المركزي خالد عبدالله القذافي قوله” إن القسم تحصل على جهاز خاص بتحليل الدم (CBC)”.

وأضاف” أن البدء الفعلي للجهازين بدأ اعتبارا من يوم الثلاثاء الماضي، وبهذا سيقوم المركز باستلام عينات جميع المرضى من داخل وخارج المركز الطبي” مشيرا بالخصوص إلى أن طلبية الاحتياج تكفي لمدة 6 أشهر.

ونوه القذافي إلى أن تعطل جهاز التحليل سابقا دفع العاملين في المختبر إلى تقليل استقبال عينات التحليل لعدد المرضى،حيث اقتصر العمل على عيادات أمراض الدم والأورام والنزلاء وتحويل عيناتهم إلى قسم الولادة”.

وحول العمل داخل المختبر المركزي أفاد القذافي،أن أغلب الأجهزة الموجودة في المختبر لا تعطي نتيجة واضحة،وذلك بسبب استهلاكها لأكثر من 9 سنوات.

قال القذافي”طيلة الفترة السابقة لم نتوقف عن العمل رغم قلة الإمكانيات في المرحلة السابقة،حيث كنا نُسيّر أمور المختبر وفق المتاح لدينا للحالات الطارئة والحرجة”.

وأضاف “أن الإمداد الطبي قام بدعمنا ببعض المواد وحاليا نجري صيانة دورية للأجهزة المتوقفة عن العمل أكثر من 4 سنوات”.

وأوضح أن إدارة القسم اجتمعت بالخصوص مع الشركة المتعاقد معها لصيانة الأجهزة،ووعدت بأنها ستعمل مثلما كانت تعمل قبل فبراير 2011.

إلى ذلك أفاد القذافي بحسب مكتب الإعلام في مركز بنغازي الطبي،أن المختبر يعاني من توقف قسم الأحياء الدقيقة العاطل عن العمل منذ أكثر من 4 سنوات.

وقال”نظرا لأن الجهاز الموجود لدينا عاطل والجهاز غالي الثمن أرسلنا مراسلة جديدة وبعون الله يتم حل هذه المشكلة”.

وحول الصعوبات الأخرى التي تواجه المختبر قال القذافي”لدينا بعض النقص في التحاليل الروتينية،لكننا بالإمكانيات الموجودة نعمل ولم نتوقف.. و العمل حاليا قائم بإمكانيات تقدر بـ 65 في المئة”.

هذا ووجه القذافي مناشدة للمسؤولين في الدولة الليبية، لمد يد العون إلى مركز بنغازي الطبي، الذي يعاني من نقص شديد في الاحتياجات والمستلزمات الطبية حيث قال”على الرغم من الخروقات الأمنية الصعبة إلا أن المركز لم يقفل أبوابه.. أتمنى رجوع عمل جهاز الإمداد الطبي كالسابق، وأتمنى أن الصحة تكون موحدة لأنها مهنة إنسانية بعيدة عن عن أية تجاذبات سياسة”.(وال-بنغازي) ف خ

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com