http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

فرنسا لا تضع نفسها بفرضية التدخل في ليبيا

عين ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية والتنمية الدولية الفرنسي رومان نادال



 

وكالة ليبيا الرقمية

دعت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الاثنين، المسؤولين السياسيين في ليبيا إلى الاضطلاع بمسؤولياتهم وإلى تشكيل جبهة موحدة خلف رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج، من أجل إعادة بناء البلاد ومكافحة الإرهاب.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال، خلال مؤتمر صحفي، أن بلاده تأمل في تشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا في أقرب وقت، مذكرا بتوقيع غالبية الأطراف السياسية الليبية على اتفاق الصخيرات بالمغرب في 17 ديسمبر الماضي.

وفي رد المتحدث على سؤال عما إذا كان إنشاء تحالف دولي ضد تنظيم الدولة في ليبيا سيكون أمرا لا مفر منه حال فشل تشكيل حكومة وحدة وطنية، أوضح أن بلاده لا تضع نفسها في تلك الفرضية.

يشار إلى أن وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني أكد أن تشكيل تحالف دولي ضد تنظيم الدولة في ليبيا سيكون أمرا لا مفر منه حال فشل الاتفاق الذي ترعاه الأمم المتحدة والقاضي بتشكيل حكومة وحدة وطنية في هذا البلد.

يذكر أن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أكد – في ديسمبر الماضي – ضرورة محاربة وتدمير تنظيم داعش في سوريا والعراق و “لا شك غدا في ليبيا”.

كما نقلت الصحيفة اليومية (لوفيجارو) – منذ أسابيع – عن مصادر بوزارة الدفاع الفرنسية القول إن التدخل في ليبيا أصبح لا غنى عنه ويجب أن يتم في غضون ستة أشهر.

وأشارت إلى أن محاربة تنظيم الدولة في الأراضي الليبية أصبحت ضرورة لا مفر منها بالنسبة لصناع القرار في باريس للقضاء على سرطان تنظيم الدولة في ليبيا.

http://platform.twitter.com/widgets/tweet_button.html?count=vertical




شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com