اخبار ليبيا رمضان

روسيا تخشى عودة «جهاديين» من سورية إلى أراضيها

الوسط 0 تعليق 53 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أعربت أجهزة الاستخبارات الروسية عن القلق من عودة جهاديين من سورية غداة إعلان الرئيس فلاديمير بوتين سحب قسم كبير من قواته من هذا البلاد.

الاستخبارات قال إن هناك نحو 2900 جهادي روسي غالبيتهم من جمهوريات القوقاز حاربوا في العراق وفي سورية، ويضاف إليهم آلاف المقاتلين من دول آسيا الوسطى التي يقيم عدد كبير من مواطنيها في روسيا.

وقالت وكالة «فرانس برس» إن عودة الجهاديين المحتملة تثير قلقًا خاصًا لأن روسيا ستستضيف نهائيات كأس العالم لكرة القدم على أراضيها بين 14 و15 يونيو 2018.

وصرح مدير الاستخبارات، ألكسندر بورتنيكوف، خلال اجتماع للجنة مكافحة الإرهاب في روسيا: بأن «عودة مقاتلين سابقين ضمن جماعات مسلحة مخالفة للقانون في الشرق الأوسط يشكل خطرًا حقيقيًا، إذ يمكن أن يلتحقوا بعصابات إجرامية وخلايا أو حتى المشاركة في تجنيد مقاتلين آخرين».

وتابع بورتنيكوف لأنه و«مع تحرير المعاقل الأخيرة لتنظيم (داعش) من قبل القوات الحكومية السورية بدعم من الجيش الروسي فإن قياديي التنظيم ومقاتليه سيسعون إلى البحث عن سبل لمواصلة نشاطاتهم الإرهابية على أراضي دول أخرى بما فيها روسيا»، بحسب ما نقلت عنه وكالة إنترفاكس.

ومضى بورتنيكوف يقول إن أجهزة الأمن الروسية أحبطت 18 مخططًا في 2017 وأوقفت أكثر من ألف مشتبه به بينما تم القضاء على 78 آخرين.

شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com