http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

السراج و اويحي يرحبان بقرار مجلس الامن المتعلق بتمديد الاتفاق السياسي

بوابة افريقيا 0 تعليق 44 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أجرى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني  فائز السراج اليوم الأحد محادثات مع رئيس الوزراء الجزائري  أحمد أويحيى، تناولت مستجدات الوضع السياسي في ليبيا والعلاقات الثنائية بين البلدين.
وحضر الاجتماع وزير الخارجية الجزائري عبدالقادر مساهل، ووزير الخارجية حمد الطاهر سيالة، وعدد من المسؤولين في البلدين.

ووفق المكتب الاعلامي للسراج فان  أويحيى  رحب بالسراج والوفد المرافق له، مجدداً دعم الجزائر لحكومة الوفاق الوطني ولجهود حكومة الوفاق لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا.
مؤكدا على أن الاتفاق السياسي يمثل الأرضية الوحيدة لتحقيق التوافق وله من الآليات التي تمكّنه من تحقيق ذلك بحل أي انسداد سياسي، وإنه لا يوجد حل عسكري للازمة.

وقال بأن الجزائر ستعمل مع دول المبادرة الثلاثية تونس ومصر التي ستعقد اجتماعاً مساء اليوم الأحد بتونس على دعم مسار التوافق والمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني وتأكيد دعم المبعوث الأممي في مهمته.
من جانبه شكر ا فائز السراج الجزائر رئاسة وحكومة وشعبا على حرصها الدائم على أمن واستقرار وسيادة ليبيا.
وتحدث السراج عن ما أسفرت عنه جولته الخارجية من مواقف ايجابية تدعم استقرار ليبيا.
ورحب الطرفان بما ورد في بيان مجلس الأمن الدولي الذي صدر بالإجماع منذ يومين والذي أكد على استمرار الاتفاق السياسي وإلى أن تجرى الانتخابات العام المقبل.
وتطرق الاجتماع إلى قضية الهجرة غير الشرعية والتي تواجه الجزائر ايضا بنسبة أقل واتفق الجانبان على ضرورة أن تتحمل الأطراف جميعها مسؤولياتها وأن تساهم في إعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم ودعم دول المصدر اقتصادياً وأن تساهم في تحسين ظروف مراكز الإيواء وإلى أن يتم اعادة قاطنيها إلى بلدانهم أو قبول الدول الأوروبية استضافتهم.
من جهة أخرى تناولت المحادثات العلاقات الثنائية وملفات التعاون الاقتصادي وتأمين الحدود المشتركة، وقرر الجانبان تفعيل اللجان الفنية بين البلدين وأن تعقد اللجنة المشتركة اجتماعا مطلع العام المقبل.

 

 

 

 

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com