http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

ترامب مغردًا بشأن «العبارات العنصرية»: كنت قاسيًا لكنني لم أستخدم تلك العبارات

الوسط 0 تعليق 199 ارسل لصديق نسخة للطباعة



نفى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، استخدام عبارات مسيئة أثارت غضب الأمم المتحدة ودفعتها إلى وصف حديثه بالـ«عنصري»، عندما تحدثت تقارير عن تهجمّه على دول أفريقية وأميركية لاتينية.

وقالت المتحدثة باسم رئيس الاتحاد الأفريقي الجمعة إن العبارات المنسوبة إلى الرئيس الأميركي تشذ عن «السلوك المقبول» وتثير الغضب.

عاصفة غضب
وجاءت عاصفة الغضب عقب تقرير لصحيفة «واشنطن بوست» ذكرت أن الملياردير الجمهوري استقبل في مكتبه عددًا من أعضاء مجلس الشيوخ بينهم الجمهوري ليندسي غراهام والديمقراطي ريتشارد دوربن للبحث في مشروع يقترح الحدَّ من لـمِّ الشمل العائلي وممن يسمح لهم دخول القرعة على البطاقة الخضراء، في المقابل سيسمح الاتفاق بتجنب طرد آلاف الشبان الذين وصلوا في سنّ الطفولة إلى الولايات المتحدة.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر لم تسمّها، أن ترامب سأل خلال المناقشات «لماذا يأتي كل هؤلاء الأشخاص القادمين من حثالة الدول إلى هذا البلد؟»، لافتة إلى أن الرئيس الأمريكي كان يشير بذلك إلى دول أفريقية وإلى هاييتي والسلفادور، لافتًا إلى أن الولايات المتحدة يجب أن تستقبل بدلًا من ذلك مواطنين من النرويج التي التقى رئيس حكومتها الخميس، حيث سأل الرئيس أيضًا «لماذا نحتاج إلى مزيد من الهايتيين؟».

تصريحات ترامب «صادمة» و«عنصرية»
وقالت الأمم المتحدة أن تصريحات ترامب «صادمة ومعيبة» و«عنصرية»، حيث أشار المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان روبرت كولفيل لصحفيين في جنيف «في حال تأكدت، فإنها تصريحات صادمة ومعيبة من رئيس الولايات المتحدة».

لكن ترامب ألمح بعدها في تغريدة إلى أنه لم يستخدم الكلمات المنسوبة إليه تمامًا لكنّه أكد قسوة كلماته التي هاجم بها تلك الدول، حيث كتب أن «اللهجة التي استخدمتها في الاجتماع كانت قاسية لكنني لم أستخدم هذه الكلمات».

البيت الأبيض لم يُعلّق
غير أنّ البيت الأبيض لم يعترض على هذه التصريحات ولم ينف أن يكون الرئيس قد أدلى بها، لكنّ ناطقًا باسم الرئاسة قال في بيان إن «بعض الشخصيات السياسية في واشنطن تختار العمل لصالح دول أجنبية لكن الرئيس ترامب سيعمل دائمًا من أجل مصلحة الشعب الأميركي».

وأضاف «مثل أمم أخرى لديها هجرة تستند إلى الكفاءة، الرئيس ترامب يكافح من أجل حلول دائمة تعزز بلدنا عبر استقبال الذين يساهمون في مجتمعنا وفي نمو اقتصادنا ويندمجون في أمتنا الكبيرة».

وفي يونيو الماضي، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز التي تحدثت أيضًا عن هذه التصريحات نقلًا عن مشاركين في الاجتماع لم تسمّهم، أن ترامب أكد في اجتماع آخر حول الهجرة أن كل الهايتيين «مصابون بالإيدز»، لكن البيت الأبيض نفى ذلك أيضًا.وقال المصدر الذي نقل تصريح ترامب الجديد أن أعضاء مجلس الشيوخ الذين حضروا الاجتماع شعروا بالاستياء إزاءها.

وردًا على هذه التصريحات، قال العضو الديمقراطي في الكونغرس لويس غوتيريز «يمكننا أن نقول الآن بثقة 100% أن الرئيس عنصري لا يتقبل القيم المدرجة في دستورنا».

شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com