اخبار ليبيا رمضان

وزير دفاع الوفاق يستنكر الاعتداء المسلح على منزله بجنزور

ليبيا الخبر 0 تعليق 63 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها

استنكر وزير الدفاع المفوض بحكومة الوفاق الوطني المهدي البرغثي، بأشد العبارات الاعتداء الجبان الذي تعرض له منزله الكائن بمنطقة جنزور بطرابلس في فجر اليوم الجمعة، والذي أدى إلى وقوع بعض الأضرار المادية بالمنزل.

وقال البرغثي في بيانه الصادر اليوم الجمعة، إن “هذه الهجمات التي قامت بها جماعات خارجة عن القانون لترهيبنا وتخويفنا لن تزيدنا إلا إصرارا على مواصلة جهودنا والتمسك بمواقفنا للمحافظة على وجدة بلادنا وعلى وحدة المؤسسة العسكرية من الانقسام الذي بات شبحه يهدد ليبيا وجميع مؤسساتها”.

واعتبر البرغثي، أن “هذه الممارسات والأفعال الإجرامية ماهي إلا رسالة من مرتكبيها تؤكد أننا على الطريق الصحيح وأننا حجرة عثرة في طريق مخططاتهم الخبيثة”، مؤكدا أنهم لن يتخلوا على واجبهم الوطني، على حد تعبيره.

وأضاف وزير الدفاع المفوض، أنه “على هؤلاء الإرهابيين والخارجين عن القانون أن يدركوا أن الليبيين لن يرضخوا للترهيب والإملاءات”، وقائلا: “إن بلادنا لن تكون إلا أمة ليبية واحدة حرة وستمضي بلادنا إلى دولة العدل والقانون والمؤسسات”، وفق نص البيان.

وكان مدير مكتب وزير الدفاع بحكومة الوفاق الوطني فتحي الفيتوري، قد أكد تعرض منزل المهدي البرغثي، فجر اليوم الجمعة، إلى هجوم من قبل مجموعة مسلحة، موضحا أن البرغثي كان موجود بالمنزل أثناء الهجوم، وأن المجموعة المسلحة اشتبكت مع الحرس، بعد أن لاذوا بالفرار.

وأوضح الفيتوري في تصريح لموقع ليبيا الخبر، أن الجهات الأمنية المختصة باشرت في فتح التحقيقات والإجراءات اللازمة للقبض على المهاجمين، مشيرا إلى أنه لم يجري التعرف على هوية المهاجمين حتى هذه اللحظة.

منطقة المرفقات

تصنيفات

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com