اخبار ليبيا رمضان

أيها الليبي.. هذا “نصيبك” من “طائرة أيرباص المُحطّمة”

ليبيا 218 0 تعليق 57 ارسل لصديق نسخة للطباعة



218TV|خاص

ليس معروفا حتى لحظة إعداد هذا التقرير حجم الضرر الذي أصاب الطائرات التي كانت رابضة على أرض مطار معيتيقة بسبب اشتباكات ورماية عشوائية طالتها أمس، فيما أظهرت صور جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي أمس لطائرة وقد طالها “دمار كبير”، من دون أن يدلي أي خبير بصناعة الطائرات كلفة إصلاح طائرة بهذا المستوى من الأضرار، ودون أن يُعْرف ما إذا كانت الطائرة صالحة للطيران من جديد أم لا.

كلفة الطائرة “المُحطّمة” وهي من طراز (أيرباص-A330) تحوم حول مائتين مليون دولار أميركي وفق ما تعلنه عملاقة صناعة الطائرات المدنية على موقعه الإلكتروني، ومن دون أن يتوفر “سعر الشراء الحقيقي” الذي دفعه الليبيون للشركة الأميركية، أو ما إذا كان الرقم قد صعد قليلا أو كثيرا ربما لغايات “العمولة ونفخ الجيوب”، وهذا يعني أن نصيب الفرد الليبي من ثمن الشراء كان 33 دولارا أميركيا وفقا لافتراض يقول إن عدد سُكّان ليبيا يحوم حول رقم ست ملايين نسمة، مع افتراض إضافي أن سعر شراء الطائرة ظل عند 200 مليون دولار، هذا نصيبه من شراء الطائرة.

تفترض الانطباعات الليبية أنه إذا ثبت بأن الطائرة المُصابة قد خرجت أو تكاد من الخدمة نهائيا فإنه في هذه الحالة يتوجب على كل ليبي أن يدفع 33 دولارا مرة جديدة، فالليبي ومن حصته الطبيعية من الثروة الوطنية يقوم بتمويل “آثار وتداعيات” كل “مغامرة عسكرية طائشة”، ف”المال العام”هو الوسيلة الوحيدة أمام الساسة لتعويض “العجز والفشل والتردد” إزاء مجموعات عسكرية لم تتردد بيانات صدرت أمس باعتبارها “عصابات خارجة عن القانون”.

ثمن الطائرة المُحطمة ليس مهما كيف يُدْفع أو يُموّل من قِبَل العديد من الليبيين، ف”أكبر همّ” الليبيين” في “سنوات العجاف” ربما ينحصر في تأمين “مبكبكة تقشفية” تسد جوع “أطفال الحوش”.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا 218

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com