http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

أعيان منطقتي ككلة والزنتان يوقعون اتفاقا نهائيا للمصالحة .

وال 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة

غريان 21 يناير 2016 (وال ) - وقع أعيان منطقتي ككلة والزنتان خلال اليومين الماضيين اتفاقا نهائيا يتضمن تمكين أهالي ككله من العودة إلى منازلهم ، وأبناء الزنتان المقيمين في مدينة طرابلس من العودة إلى بيوتهم بعد اجتماعات عديدة تم خلالها تذليل كل المشاكل وإزالة كل المعوقات . وقال عضو اللجنة المشرفة على الاتفاق عضو المجلس البلدي أبوسليم "علي عبد النبي الحراري" في تصريح صحافي لوكالة الأنباء الليبية " بفضل جهود الخيرين من أبناء هذا الوطن قامت لجنة من منطقة "الحوامد" بالتواصل مع المجلس البلدي ككله لعرض عملية الاتفاق لإنهاء الخلافات بين ابناء الوطن الواحد ،ولينضم إليهم بعد ذلك لجان من منطقة الحرارات تواصلت مع المجلس البلدي الزنتان حيث تم عقد لقاءات متعددة نوقشت فيها كل المشاكل ثبت خلالها رغبة الجميع في التوصل الى حل ينهي الخلافات بين المدينتين . وأضاف "الحراري" اتفق الطرفان على خروج القوة التابعة للزنتان من مدينة ككله ورجوع أهالي ككله إلى منازلهم ، وتمكين أبناء الزنتان المقيمين في مدينة طرابلس من العودة إلى بيوتهم ، وضمان عدم القبض على الهوية من أي طرف ، ورفع الجانبين الغطاء الاجتماعي عن كل من يخالف اتفاق المصالحة . وتضمن الاتفاق تبادل جميع المحتجزين حيث تم إطلاق ( 45 ) محتجزاً من الطرفين ، ( 33 ) محتجزاً من أبناء الزنتان ، و( 12 ) محتجزا من ككله ، وأتفق الجانبان على وضع قوة محايدة من منطقة "المطرد" تتمركز بالمداخل الرئيسية لمدينة ككله لضمان منع وقوع أي اختراقات . وأوضح "الحراري" بأن المجلس البلدي ككله شكل عدة لجان وفرق لحصر الأضرار وإزالة مخلفات الاحداث التي شهدتها المدينة ، مشيرا الى أن شركة الكهرباء باشرت أعمال الصيانة ، مطالباً الحكومة والجهات المسؤولية في الدولة بدعم عمل هذه اللجان وتوفير الإمكانيات لإعادة الحياة للمدينة تمهيدا لعودة الأهالي إلى بيوتهم . ( وال غريان ) .






شاهد الخبر في المصدر وال

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com