اخبار ليبيا رمضان

إطلاق “مشروع دعم” لتنظيم وتطوير عمل منظمات المجتمع المدني بليبيا

وال البيضاء 0 تعليق 425 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 21يناير2018 (وال)-أقيم اليوم الأحد في الجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية مشروع الدعم الأول لتنظيم وتطوير عمل منظمات المجتمع المدني بليبيا إلكترونيا.

وقال المدير التنفيذي لمفوضية المجتمع المدني إبراهيم المقصبي،إن الغرض من هذه المنصة اليوم هو مسألة تنظيم وتطوير مؤسسات المجتمع المدني ومحاولة اللجوء إلى ما يطلق عليه الحوكمة الإلكترونية والتحول من الإجراءات الورقية إلى الإلكترونية.

وأضاف أن هناك العديد من الفوائد التي تحددها هذه المنصة والتي من بينها سهولة التواصل والوصول إلى معلومة،كما تمكن منظمة المجتمع المدني من تنظيم عملها بشكل علمي وأرشفة إلكترونية وموثقة.

وقال “أعتقد بأنه ستكون هناك استجابة كبيرة من مؤسسات المجتمع المدني”.

وأكد المقصبي أن من أهم أهداف هذا المشروع هو تقديم خدمة مجانية لمنظمات المجتمع المدني وملء الفراغ التنظيمي والمادي بحيث تكون لديها القدرة على تنظيم نفسها بشكل مدروس وعلمي وموثق.

ذكر أيضا أن هذه المرحلة تجريبية ولمدة 3 شهور لإدراج بيانات منظمات المجتمع المدني،مشيرا إلى أنه سيكون هناك جانب تدريبي على كيفية التعامل مع هذه المنصة.

وقال” إن الانطلاقة ستكون من بنغازي بحكم وجود الإدارة العامة فيها .. وبكل تأكيد سيكون هذا المشروع في كل المدن الليبية على التوالي”.

وأشار المقصبي إلى وجود بعض من الصعوبات والعوائق كالتمويل ومعاناة المنظمات من الأزمة المالية.

وقال “نأمل من ضمن الخطط أن يتم تطبيق هذا المشروع على كل المنظمات الليبية وتكون متاحة للكل في أي مكان في العالم”.

وبدورها قالت رئيس الإدارة الأستاذة عبير أمنينة “إن هذا اليوم هو الانطلاقة لمشروع دعم منظمات المجتمع المدني مع الشركة والمؤسسات الخاصة ومؤسسات المجتمع المدني “.

وأضافت” أن هذا المشروع الغرض منه هو دعم منظمات المجتمع المدني الذي ينقسم إلى إعداد حزمة من التدريبات لرفع كفاءة منظمات المجتمع المدني في الأداء والتطوير” .

وفي السياق قال مدير إدارة تسجيل وتوثيق مفوضية المجتمع المدني سالم المعداني “إن هذا المشروع جاء تلبية الاحتياجات الحقيقية من المجتمع المدني وخاصة الأمور التنظيمية وعدم قدرتها على الوصول إلى المعلومات أو التواصل مع الجهات الأخرى ومساعدة المنظمات في تنظيم عملها الداخلي وسهولة تواصل المنظمات مع الجهات المحلية والدولية وبالأخص الجهات الداعمة لتوفير كل الأمور التقنية للمساعدة في أمور العمل”.

وأضاف ” أن من المهم مشاركة المنظمات سواء أكانت محلية أو دولية”.

من جانبها أعربت عضو مؤسسة التكتل الوطني الفدرالي وعضو ناشط في الاتحاد النسائي الفدرالي الأستاذة نجاة العبيدي،عن فخرها بهذا المشروع.

وقالت” إنه مشروع مهم جدا وسوف يعمل على تطوير ودعم وتنظيم عمل منظمات المجتمع المدني الضرورية في أي مجتمع ديمقراطي”.

إلى ذلك قال وكيل الهيأة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني علي العبيدي “إن هناك فوائد كثيرة ستعود من خلال هذا المشروع على المنظمات أثناء عملها مستقبلا.

وأضاف “أن هذا أول مشروع كبير وسينطلق بهذا الشكل بكل جوانية العلمية والتقنية والأرشيفية والتدريبية وغيرها من الأمور ذات العلاقة المباشرة بمنظمات المجتمع المدني وتنظيم سير عملها في المستقبل”. (وال-بنغازي) ب خ/ ف خ

 

شارك هذا الموضوع:

معجب بهذه:

إعجاب تحميل...

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com