http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

هجوم لداعش على خزانات نفطية شمال ليبيا

ليبيا المستقبل 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أ. ف. ب: اشتعلت النيران بخزانات نفطية في شمال ليبيا الخميس، بعد هجوم جديد شنه تنظيم الدولة الإسلامية للسيطرة على المواقع النفطية، بحسب ما أفادت المؤسسة الوطنية للنفط ووكالة. وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان "تجددت الاشتباكات المسلحة في منطقة رأس لانوف" النفطية التي تبعد نحو 650 كلم إلى شرق العاصمة طرابلس. وأضاف البيان أنه نتج عن الاشتباكات "إصابات مباشرة لحضيرة خزانات ميناء رأس لانوف النفطي الأمر الذي أدى الى اشتعال النيران بالخزانات المملؤة بالنفط الخام. وانهيار أبراج وخطوط الكهرباء المغذية للمدينة السكنية والمنطقة الصناعية".

وأوضحت المؤسسة في بيانها أن "الوضع الآن في منطقة رأس لانوف كارثي" على الصعيد البيئي. من جهتها، أشارت وكالة الأنباء الليبية إلى أن "مجموعة تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي قامت باستهداف أحد خزانات النفط في حضيرة الهروج النفطية" ما أدى إلى انفجار الخزان واشتعال النار فيه. وتبعد خزانات الهروج نحو تسعة كيلومترات عن ميناء رأس لانوف. وبحسب موقع المؤسسة الوطنية للنفط، فإن ثلاثة خطوط أنابيب رئيسية تزود 13 خزانا بسعة 6,5 مليون برميل.

وسبق لتنظيم الدولة الإسلامية أن شن هجومين في بداية كانون الثاني/يناير قرب منشآت نفطية مهمة في ليبيا، في مدينتي رأس لانوف والسدرة. وهو يحاول منذ اسابيع التقدم نحو الشرق انطلاقا من سرت لبلوغ منطقة "الهلال النفطية" حيث تقع اهم موانىء تصدير النفط الليبي. وتشهد ليبيا الغارقة في الفوضى وتنتشر فيها المليشيات المسلحة منذ الاطاحة بنظام معمر القذافي في 2011، صراعا بين سلطتين متنافستين واحدة في الشرق معترف بها دوليا والثانية في طرابلس. وفاقمت حالة الفوضى من تنامي تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف الذي تبنى العديد من الاعتداءات الدامية.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com