http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

عوض عبد الصادق : زيارة " كوبلر" للمؤتمر الوطني لتوضيح موقف الأمم المتحدة من اتفاق الصخيرات.

وال 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

طرابلس 1 يناير 2016 (وال) - أعلن النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام ، رئيس فريق الحوار المكلف من قبل المؤتمر "عوض عبد الصادق" أن زيارة مبعوث الأمم المتحدة لدى ليبيا " مارتن كوبلر" اليوم إلى طرابلس والالتقاء بالمؤتمر الوطني العام رئاسة وأعضاء ، جاءت بناء على رغبته . وقال " عبد الصادق " في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الجمعة بمقر المؤتمر : ( لقد طُلب من المبعوث الأممي في هذا اللقاء أن يوضح موقف الأمم المتحدة والأسباب الرئيسية في رغبته لزيارة المؤتمر ، وكان رده بأن الرغبة في الزيارة هي لدعوة المؤتمر للالتحاق بما نتج من توقيع الصخيرات والاتفاق السياسي الليبي على أمل أن يكون هذا الاتفاق مكملا لما حدث في الصخيرات والباب لازال مفتوحا للمؤتمر لإبداء ملاحظاته حول ما تم التوقيع عليه ). وحول رد رئيس المؤتمر الوطني العام وأعضائه على موقف الأمم المتحدة ، أوضح النائب الأول لرئيس المؤتمر أن ما حدث في الصخيرات من توقيع على الاتفاق السياسي لا يمثل المؤتمر الوطني العام، وبالتالي لا يمثل الشعب الليبي لأن المؤتمر لم يكن ممثلا في هذا الاتفاق ، ومجموعة الأعضاء الذين حضروا ووقعوا في الصخيرات لا يمثلون إلا أنفسهم . وأكد " عوض عبد الصادق" أن قرار المؤتمر كان واضحا وإن هناك تعديلات جوهرية وأساسية قبل الدخول في تشكيل مجلس رئاسة الحكومة . وأوضح أن المؤتمر الوطني العام توقف عند هذا الحد ، وإن كل ما نتج عن اتفاق الصخيرات لا يعتد به المؤتمر ولا يعتبر طرفا فيه ، إلا إذا فتح باب الحوار من جديد وإدخال تعديلات جوهرية في الجوانب التشريعية والتنفيذية والأمنية . وأشار النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام إلى طلب " كوبلر" مقابلة " فايز السراج " الذي هو مقترح لرئاسة حكومة التوافق الوطني من قبل البعثة ولقائه برئيس المؤتمر " نوري أبوسهمين". وأكد " عبد الصادق " أن رئيس المؤتمر رحب بلقاء أي مواطن ليبي بالعاصمة طرابلس وداخل مقر المؤتمر الوطني العام ، فالأبواب مفتوحة لكل الليبيين ولكل المرشحين في هذه الحكومة . وقال : ( التقينا في السابق بعدد من الشخصيات التي كانت مرشحة ، ونحن مستعدون لاستقبال " السراج" والاستماع إليه ، ولكن ليس قبولا له كرئيس حكومة أو رئيس لمجلس رئاسة الحكومة). وأوضح النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام أن لقاء رئيس وأعضاء المؤتمر بالمبعوث الاممي تطرق إلى طرح تعديلات المؤتمر على هذا الاتفاق ، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المؤتمر له شروطه لكي ينضم إلى هذا الاتفاق السياسي . ..(وال)..






شاهد الخبر في المصدر وال

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com