http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

المؤتمر الوطني المنتهية ولايته يرفض الاعتراف باتفاق الصخيرات

وال البيضاء 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

طرابلس 1 يناير 2016 (وال) – وصل موفد الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر اليوم الجمعة إلى العاصمة طرابلس في محاولة لإقناع رئيس المؤتمر الوطني العام غير المعترف به دوليا بدعم حكومة الوحدة الوطنية.



وأعلن نائب رئيس المؤتمر الوطني المنتهي ولايته  عوض عبد الصادق أن موقف المؤتمر لم يتغير إزاء الاتفاق السياسي الليبي الذي جرى التوصل إليه بوساطة الأمم المتحدة وتوقيعه في الصخيرات المغربية، ولا يمكن الاعتراف به لكون المؤتمر لم يشارك فيه، حسب وصفه.

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي منفرد عقده عبد الصادق بعد الانتهاء من الاجتماعات مع كوبلر خلال زيارته لطرابلس اليوم.

وأوضح عبد الصادق أنه لكي يعترف المؤتمر الوطني العام بالاتفاق، يجب أن يكون طرفا فيه، لأن الأشخاص الذين وقعوا عليه يمثلون أنفسهم والمؤتمر المنتهية ولايته، لم يفوضهم ليمثلوه.

وكان صالح المخزوم، النائب الثاني لرئيس المؤتمر المنتهية ولايته، رئيس الوفد الذي وقع على الاتفاق، وكان يمثل المؤتمر رسميا في وقت سابق، لكنه استقال من منصبه منذ أغسطس الماضي، وحل مكانه عبد الصادق.

وأشار عبد الصادق إلى أن الأشخاص الذين وقعوا أو جرى تعيينهم بموجب الاتفاق يمكن أن يدخلوا طرابلس فقط كمقيمين عاديين.

ويقصد عبد الصادق بذلك، أعضاء المجلس الرئاسي بينهم فايز السراج والأعضاء الآخرين في المؤتمر الذين وقعوا على الاتفاق مثل المخزوم، الذي قال عنه إن المؤتمر سوف يتخذ الإجراءات الرسمية لإقالته بسبب غيابه لأكثر من 20 جلسة. (وال – طرابلس) ع م \ أز




شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com