555555555555555

القطراني: الهجوم على أجدابيا تم بمباركة من المجلس الرئاسي

بوابة افريقيا 0 تعليق 265 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال عضو المجلس الرئاسي المقاطع، علي القطراني، إن الهجوم السافر الذي تشنه المليشيات الإرهابية على مدينة أجدابيا، يأتي  تنفيذا لرغبة المفتي المعزول الصادق الغرياني، بحسب تعبيره.

أعرب علي القطراني عضو المجلس الرئاسي المقاطع عن تفاجئه من الهجوم الذي وصفه بـ”السافر” على مدينة اجدابيا من قبل جماعة ارهابية ،متهماً اياها بتنفيذ رغبات مفتى المؤتمر الوطني الصادق الغرياني.

واتهم القطراني في بيانٍ له تحصلت بوابة إفريقيا الإخبارية على نسخة منه، المجلس الرئاسي بمباركة الهجوم على مدينة اجدابيا، مبينا أن صمت المجلس الرئاسي على أفعال الصادق الغرياني يجعله شريكاً له بحسب البيان.

وترحم القطراني على من سقط من أهالي مدينة أجدابيا خلال الهجوم الإرهابي، مثمنا جهود قوات الجيش في صد هذا الهجوم وإلحاق الهزيمة بالجماعات الإرهابية.

وأضاف القطراني في بيانه أنه لا يستغرب من صمت المجلس الرئاسي الذي يقبع في قاعدة "أبي ستة" تحت حراسة المليشيات المؤدلجة، حسب وصفه.

وقال القطراني إنه يستغرب من دعوة المجلس الرئاسي إلى إقرار الاتفاق السياسي مع أنه أول من خرف هذا الاتفاق، وخاصة فيما يتعلق ببنود الترتيبات الأمنية.

و أبدى القطراني امتعاضه من ما وصفه بالموقف السلبي للمبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر مما حدث و يحدث في مدينة أجدابيا، مطالباً المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته بوصفه الراعي الرسمي للحوار السياسي.

 

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق