http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

فينيامين بوبوف: يجب إشراك مصر في الحملة العسكرية على ليبيا

عين ليبيا 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة



 

وكالات

قال فينيامين بوبوف، السفير الروسي السابق لدى ليبيا إن أي عمل عسكري لضرب تنظيم الدولة في ليبيا يجب أن يتم في إطار قرار من مجلس الأمن، متوقعًا تأييدًا أوروبيًا لمثل هذه الخطوة. وأضاف أنه يجب إشراك مصر والجزائر في هذا العمل.

وأضاف بوبوف، في حديث نُشر اليوم في روما: “يجب السعي بشكل مشترك لمنع أن تتحول ليبيا إلى ملاذ للمتطرفين والإرهابيين”.

واستبعد السفير الروسي السابق لدى ليبيا أن يكون لروسيا دورًا مباشرًا في أي تحرك عسكري، موضحًا أن موسكو لها ما يشغلها في سوريا وأوكرانيا، لكنها ستوافق في إطار دولي على دحر الإرهابيين في ليبيا.

وكان منسق الاتحاد الأوروبي لمكافحة الإرهاب، جيل دو كيرشوف قال إن الهزائم التي مني بها تنظيم الدولة على يد التحالف الدولي يمكن أن تدفع بعض قادته إلى الاستقرار في ليبيا “البلد الذي لا توجد فيه غارات جوية ولا حكومة تعمل بالكامل».

وأضاف دو كيرشوف، في تصريح أذيع في بروكسل، أن الجماعات المسلحة التابعة لـ”تنظيم الدولة” التي تم طردها مؤخرًا من مدينة الرمادي العراقية وتعرضت لغارات جوية مكثفة في سوريا هي الآن في حالة دفاع، متوقعًا تحركات لقادة التنظيم إلى ليبيا مشددًا على أن الدول الغربية عليها أن تقدم الدعم الضروري لحكومة الوفاق التي تم تشكيلها برعاية الأمم المتحدة.

http://platform.twitter.com/widgets/tweet_button.html?count=vertical




شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com