http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

حمى الضنك تنهي حياة ما يقرب من ألف برازيلي

الوسط 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أودت حمى الضنك، وهو مرض فيروسي ينتقل بواسطة البعوض، بحياة 863 شخصًا في البرازيل سنة 2015 في ارتفاع نسبته 82,4% خلال سنة، على ما أعلنت الحكومة البرازيلية قبل أشهر من استضافة مدينة ريو دي جانيرو الألعاب الأولمبية الصيفية.



وأشار تقرير صادر عن وزارة الصحة إلى أن 473 شخصًا توفوا بسبب هذه الحمى سنة 2014، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ورصد ما يقرب من نصف الحالات المسجلة في 2015 (454) في ولاية ساو باولو جنوب شرق البلاد تلتها ولاية غوياس وسط البلاد (86 حالة) وفي ميناس جيراس (جنوب شرق، 69 حالة) وفي سيارا (شمال شرق، 66 حالة).

وفي ريو دي جانيرو التي تستضيف دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقبلة بعد سبعة أشهر، بلغ عدد الوفيات جراء حمى الضنك 25 أي بزيادة 15 حالة على سنة 2014.

وبحسب وزارة الصحة، ارتفع عدد الإصابات الخطيرة بحمى الضنك خلال سنة من 764 إلى 1569.

ورصدت أكثر من 1,6 مليون حالة محتملة في سائر أنحاء البلاد أي بارتفاع نسبته 179% خلال سنة.

ومن المقرر أن تخصص الحكومة البرازيلية سنة 2016 أكثر من 500 مليون دولار للأنشطة الصحية الرامية لمحاربة البعوض المسؤولة عن نقل حمى الضنك.

وأصبحت البرازيل نهاية ديسمبر ثالث بلد في العالم يسمح بلقاح ضد حمى الضنك بعد المكسيك والفليبين.

ولهذا المرض الذي ينتقل عبر البعوض أعراض شبيهة بتلك الخاصة بالأنفلونزا، كذلك قد يؤدي أكثر أنواعه حدة إلى الوفاة، وتحذر منظمة الصحة العالمية من أن هذا المرض الفيروسي يحقق تقدمًا «هائلاً» في العالم.




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com