http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

ناعوت: امنحوني بعض الكتب في زنزانتي

الوسط 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت الكاتبة المصرية فاطمة ناعوت، تعليقًا على الحكم بحبسها ثلاث سنوات بتهمة إزدراء الأيادن: «ليس لدي أي تعليق على حكم القضاء، ولكنني أشكرهم على هذا الحكم، وأطالبهم فقط في حال إذا ما انتهى الأمر بحبسي أن يمنحوني بعض الكتب داخل الزنزانة».



وأضافت ناعوت: «نحن ككتاب وشعراء نعيش دومًا في حالة سجن، ننظر حولنا ونقرأ الكتب، ونسعى لتمهيد طريق التنوير، ولذا فإن الحكم بالحبس لا يشكل فارقًا معي، فالحمد لله أصدرت العديد من الكتاب، وقمت بتربية أبنائي، ولا أطلب منهم شيئًا ما عدا عدم حرماني من القراءة»، وفقًا لوكالة الشعر العربي.

وأشارت ناعوت إلى أن وزير الثقافة المصري، حلمي النمنم، كان أول من اتصل بها هاتفيًا، وأكد خلال اتصاله على أنه يقف معها قلبًا وقالبًا، واصفةً إياه بالرجل التنويري.

وقالت: «في حقيقة الأمر هذا الحكم يجعلني حزينة جدًا على بلادي التي دفعنا من أجلها الدماء، وقمنا بثورتين من أجل أن نراها في حال أفضل، ولكن يبدو أن ما قمنا به من ثورتين لم يؤثر بعد، ففي الوقت الذي يطالبنا فيه الرئيس عبدالفتاح السيسي بأن نكمل حملة التنوير، نواجه بأحكام الحبس، وهذا هو حال الكتاب والمفكرين، منذ قديم الأزل».




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com