http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

علماء البيئة يأملون بان يكون (عام القرد) طيبا للأنواع المهددة بالانقراض

وكالة التضامن 0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة

علماء البيئة يأملون بان يكون (عام القرد) طيبا للأنواع المهددة بالانقراض



عبر خبراء الحفاظ على البيئة –ومنهم عالمة الرئيسيات الشهيرة جين جودول- عن أملهم في أن يسلط عام القرد الحالي حسب التقويم القمري الصيني مزيدا من الضوء على المخاطر التي تواجه الأنواع المهددة بالانقراض في شتى أرجاء العالم لا سيما في القارة الآسيوية.

 

 

 

وتتعرض أعداد الرئيسيات في آسيا –لا سيما في الصين- لضغوط كبيرة جراء صيدها من أجل ذبحها أو لأغراض الطب الشعبي أو للاتجار فيها كحيوانات أليفة.

 

 

 

وقالت جودول في بيان بالفيديو "أتصور انها ستكون سنة طيبة للغاية لنا جميعا ممن يعنيهم أمر القردة العليا والنسانيس وانسان الغاب والرئيسيات والحيوانات بوجه عام وعلى الأخص الرئيسيات".

 

 

 

وأضافت "وأتعشم أيضا ان يكون عاما نوجه خلاله الأنظار الى القردة والنسانيس العجيبة في الصين وبقية آسيا لأنها حيوانات في أمس الحاجة للعون وعلينا ان نكثف جهود الحفاظ عليها. وليس هناك من عام أفضل من عام القرد لتحقيق ذلك".

 

 

 

وفي هونج كونج تسعى مزارع (كادوري) والحديقة النباتية لنشر رسالة الحفاظ على الأنواع فيما تحاول (أوشن بارك) توعية الجمهور بشأن أنواع الحياة البرية المهددة بالانقراض.

 

 

 

والرئيسيات رتبة من طائفة الثدييات تطورت من أسلاف تقطن الأشجار كانت تعيش في الغابات الاستوائية وبرزت خصائص العديد منها نتيجة التأقلم مع الحياة في هذه البيئة الصعبة ومنها الليمور والقردة العليا وانسان الغاب والنسانيس.

 

وكالة أنباء التضامن




شاهد الخبر في المصدر وكالة التضامن




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com